تفهم الأدوار داخل الأسرة

كتابة: يارا - آخر تحديث: 29 يونيو 2021
تفهم الأدوار داخل الأسرة


تفهم الأدوار داخل الأسرة ومعرفة كيفية إدارة كل أمورها سنتناوله بالتفصيل داخل المحتوى الآتي، ويجب الاطلاع وتوعية الأسر على أداء واجباتهم تجاه أبنائهم والمجتمع.

هكذا يفهم كل فرد من الأسرة أداء واجبه تجاه أسرته، يساعد على استقرارها.

كما يجب العلم أن الأسرة هي الأساس في بناء المجتمع  لأنها هي التي تحافظ على أخلاق الفرد، وسلوكه على المجتمع ومن حوله من تربية وصفات حسنة.[1]

كيفية إدارة شئون الأسرة

الأسرة عبارة عن مجموعة من الأفراد يختلف عددهم من أسرة للأخرى، فهم ينتموا إلى بيئة واحدة ألا وهي المنزل وتتعدد الصفات في الأسرة.

أهم هذه الصفات هي الصفات الأخلاقية والنفسية والبيولوجية وتشترك الأسرة في بعض الصفات المعنوية.

لكن ممكن أن تكون للأب وبعض الصفات الجسدية للأم وتتكون الأسرة من أب وأم وأبناء واحياناً تكون هناك جَدَّة وجد…إلخ

هكذا ممكن أن يكونوا مشتركين في سكن واحد وتجمعهم عائلة واحدة كبيرة.

المشاركة في الأسرة تنمي المحبة بين أفرادها.

الأب القائد في الأسرة مما يساعد على استقرارها.

لكن يأتي دور الأم في مشاركة الزوج في ما يقوم به من أجل الأسرة، ويكون دور الزوجة هنا هو إسعاد زوجها وأبنائها ويجب متابعتهم في الأمور التي يقومون بها.

هكذا يأتي دور الأبناء والتعلم من أبيهم المسؤولية ومن الأم معنى الوفاء والحب والإخلاص والمودة التي تربيهم عليها.

لذلك يجب تفهم الأدوار داخل الأسرة بالتفصيل.

اقرأ من هنا : بحث عن المهارات الشخصية والاجتماعية

تفهم الأدوار داخل الأسرة

يتم تحديد دور الأبُّ ودور الأم والأبناء، وتنظيم العِلاقة بينهم فالأب هو الذي يتحمل عبء المصاريف التي يلتزم بها تجاه العائلة.

لكن يجب على الأبُّ أن يكون صاحب القرار ويكون حازم في الوقت الذي يتطلب منه الأمر ذلك.

فيجب ألا يكون طوال الوقت حازماً ولا على هيئة واحدة، لأن اللين مطلوب.

حتى لا يكرهه أبنائه ويمر الوقت ولا يستطيع السيطرة عليهم بعد ذلك، ولذلك قالوا ( لاتكن ليناً فتعصر ولاتكن صلباً فتكسر)

ومن هنا يأتي دور الأم، فيجب عليها أن تقوم سلوكياتهم وتنشأهم نشأة إسلامية صحيحة.

دور الأم أكبر قليلاً لأنها تقضي معظم أوقاتها مع أبنائها في المنزل والتربية الصحيحة تظهر في بر الأبناء في الحياة وبعد الممات.

إلى جانب أنها تحافظ على غياب زوجها و تساعده على إزالة همومه وتعبه من عناء العمل ومشقته.

يتمثل دور الأبناء في تعلم الصفات الحميدة، وأن يبعدوا عن الصفات السيئة بالإضافة إلى حرصهم على أن يصلوا أرحامهم حتى يحدث المودة بينهم وتجنب حدوث فجوة بين الأهل وبعضهم.

فيجب عليهم طاعة الأبُّ والأم في كل ما يأمرون به إلا معصية الله عز وجل ولذا دور الأبناء مهم في تكملة رسالة أبيهم في الحياة.

الروابط الأسرية

هناك بعض الروابط الأسرية والأساسية التي تتكون منها الأسرة داخل المجتمع، وهي عبارة عن ما يلي:

يجب أن تقام الأسرة على روابط شرعية وقانونية، فعلاقة الأبُّ بالأم يجب أن تكون عِلاقة شرعية وقانونية حتى لا تحرم الأبناء من حقها الشرعي في تكوين شخصيتهم في المجتمع.

صلة الأرحام من الروابط البيولوجية فهناك صفات يأخذها الأبناء من الآباء وخصائص جسدية وبعض السمات الأخرى.

الروابط النفسية ومنها نوعين وهي الميول والآمال، ويأتي بعد ذلك الغرائز والذكاء حيث يجتمع أفراد الأسرة مع بعضهم بهذه الروابط ويرتبط كلاً من الزوج والزوجة بالالتزام بالحاضر والمستقبل وبذلك يصنع التوافق بينهم.

هكذا تكون الروابط الاجتماعية حيث ترتبط مجموعة من الأسر ببعضها، سواء في أخلاقهم أو عاداتهم وتقاليدهم المختلفة. وتعتبر الأسر هي نواة المجتمع الأساسية.

الروابط الاقتصادية وتشمل ترابط الأسرة مع بعضهم البعض، ودعم أفراد الأسرة مادياً أثناء نموهم ودراستهم وتطورهم الوظيفي مما يساعد على الترابط بينهم.

هكذا نكون قد تعرفنا على الأدوار داخل كل اسرة، وواجبات كل زوج أو أبُّ وكل أم وواجبات الأبناء تجاه أباءهم وأمهاتهم، ودور كلاً منهم داخل الأسرة وأرجو أن يكون المقال قد نال إعجابكم

 

المراجع

  1. ar.wikipedia.org، (أسرة)، 22/6/2021
130 مشاهدة
error: Content is protected !!