شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع .. مجموعة من أفضل النصائح حول القيلولة

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 23 يونيو 2021
شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع .. مجموعة من أفضل النصائح حول القيلولة

شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع، حيث كثرت الأقاويل حول فائدة القيلولة بين مختلف أنواع البشر حول العالم، موعدها وكيفية تداركها، لذا قررنا متابعينا من خلال مقالنا التالي، أن نقوم بنشر كل ما قد تود معرفته حول أهمية القيلولة وكيفية الحصول عليها، كما تستطيع أيضا التعرف على بعض العادات المفيدة التي يمكنك إتباعها أثناء القيلولة، حيث تعد القيلولة النهارية واحدة من أفضل طرق استعادة النشاط، إلا أنها إن لم تتبع الشروط تصبح ذات رد فعل سيئ على الجسد، وقد تسبب في تلك الحالة زيادة التعب الجسدي والخمول، فقط تابعنا لتتعرف علي الطريقة الصحيحة لأخذ قسط من الراحة “القيلولة”.

تعريف شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع

عرفت القيلولة أنها وقفة بمدة زمنية صغيرة في الحياة اليومية، الهدف الرئيسي لها هو استعادة النشاط الذهني والجسدي، وذلك من أجل ضمان أعلى درجات الكفاءة والجودة عند تأدية العمل.

كما أنها عرفت أنها كذلك الفترة التي يخلد فيها الشخص البالغ للراحة والسكينة، فقد يستفيد منها الشخص أما في الاسترخاء أو التأمل، وكذلك يمكن الاستفادة منها في النوم، حيث تعمل على تنقية الجسم من الشحنات السالبة، وكافة أنواع الخمول، حيث مؤخراً أثبتت عدد من الدراسات والبحوث، أن القيلولة تعمل على تحسين المزاج اليومي، كما تقوم على إعادة تجميع الطاقة المستهلكة [1].

أقسام القيلولة

قام عدد من العلماء بتقسيم القيلولة، وذلك حيث تم تقسيمها على أساس ثلاثة أنواع، بهدف الدراسة والاستكشاف، تعرف على أقسامها كالتالي:

  • الأول القيلولة الملكية “الطويلة”: وقد عرف هذا النوع أنه قيلولة طويلة، حيث تتخطى في مدتها الثلاثين دقيقة.
  • الثاني القيلولة المعتدلة: فيما يتميز هذا النوع باعتدال فترة الراحة فيه، حيث يمتد ما بين الخمس حتي ثلاثين دقيقة.
  • الثالث القيلولة السريعة “القصيرة”: عرف هذا النوع على أنه أقصر الأنواع في مدتها، حيث تعد غفوة قصيرة المدى أي لا تتعدى الخمس دقائق.
  • فيما أكدت الكثير من الدراسة أن المدة الأفضل لأخذ القيلولة تنحصر ما بين 15 حتى 20 دقيقة.
  • كما كذلك أكدت أن التوقيت الأفضل لأخذ القيلولة، ما بين الساعة 1 مساء، وحتى الساعة 3 مساء، حيث أثبتت الأبحاث والدراسات انخفاض مستوى النشاط الجسدي والنفسي والفكري، وذلك بعد ما ارتفعت نسب الحوادث المرورية في هذا الوقت من اليوم.

أماكن القيلولة بعد التزام شروط القيلولة

نوفر لكم من خلال السطور التالية، أفضل الأماكن التي تحدثت عنها المؤسسة الوطنية للنوم، حيث تنوعت أماكن أخذ القيلولة، بينما قسمها العلماء على أساسين كالتالي:

  • الأول مكان أختياري، وهذا في حالة كان الفرد في المنزل.
  • الثاني مكان اضطراري، وهذا في حالة كان الفرد مضطرا للبقاء خارج المنزل، سواء كان للعمل أو زيارة أو أي سبب أخر.

حيث تأخذ القيلولة في المكان المتوفر، سواء كان في أحد الأماكن المفتوحة، أو في غرفة النوم ما بين التمدد أو الجلوس أو الغفوة، وحتى يمكن أخذها في مقر العمل، المنزل، وكذلك يمكن تطبيقها في المسجد أو الكنيسة، أو في الحديقة أو شاطئ البحر، أو أي مكان تتوفر به أي سبل الراحة.

شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع

نوفر لكم من خلال مقالنا التالي مجموعة من النصائح والشروط التي يفضل توفرها عند أخذ القيلولة، وذلك بعدما نصحت بها مؤسسة النوم الوطنية، كالتالي:

  • أولا يفضل أن تكون مدة القيلولة قصيرة، ما بين دقيقة حتي ثلاثين دقيقة، وذلك حيث تؤدي طول فترة القيلولة إلي الشعور بالدوار وفقدان التركيز، كما تعمل على زيادة التأثير السلبي على النوم ليلاً، مما يؤثر على موعده وكيفيته.
  • ثانياً يفضل أخذ القيلولة في مكان بارد نسبياً، وذلك حيث يساعد على سرعة الاسترخاء والراحة.
  • كما يفضل أن يشمل المكان على عدم وجود أي مصدر من مصادر الإزعاج أو الضجيج.
  • كما يفضل أخذها في وقت الظهيرة ما بين الواحدة ظهرا وحتى الثالثة عصراً.
  • حيث في تصريح رسمي لمؤسسة للنوم الوطنية قالت، “فأخذ قيلولة بمثابة عطلة قصيرة؛ تقدم للجسم والعقل الاسترخاء مع التجديد”.

فيما قد قمنا من خلال مقالنا السابق بكشف كل ما تود معرفته حول القيلولة شروط القيلولة وأنها لا تصلح للجميع، حيث يمكنك متابعة موقعنا نشرات للتعرف على كل جديد وحصري.

المراجع

  1. Wikipedia.com, ويكيبيديا القيلولة، 22-6-2021
226 مشاهدة
error: Content is protected !!