علاج الوسواس في الصلاة

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 23 مايو 2021
علاج الوسواس في الصلاة

علاج الوسواس في الصلاة، من الأمور الهامة التي يبحث عنها جميع المسلمين دائما، حيث أن الوسواس من الأشياء السلبية التي يصاب بها المسلم بداية من الوضوء إلى نسيان عدد الركعات والشك في الزيادة أو النقصان، وغيرهم من الأمور الهامة التي تصيب المسلم بسبب كثرة الوساوس، وخاصة أنها أصبحت منتشرة كثيراً بين جميع المسلمين أثناء الصلاة، ومن المحتمل أن يكون السبب في النسيان أثناء الصلاة أو الوسواس على سبيل المثال ضغوط الحياة والتفكير، مما يجعل الوسوسة في الصلاة من أكثر المشاكل التي تواجه الجميع، واليوم نقدم لكم في هذا المقال تفاصيل العلاج، وكيفية التخلص منها.

كيفية تجاهل الوسواس

تعد مشكلة علاج الوسواس في الصلاة من المشاكل الموجودة منذ عهد الرسول، حيث أخبرنا عن العلاج الخاص بهذا الوسواس وطريقة التخلص منه أثناء الصلاة وأثناء الوضوء أيضاً، وذلك من خلال عدد من الأحاديث النبوية الشريفة، كما أخبرنا أن الوسوسة في الصلاة هي محاولة من الشيطان، حتى يتمكن من كسر يقين المسلمين أثناء أداء الصلاة، وذلك من خلال تشكيك المسلم في صحة أداء العبادة، فيكون وسواس الصلاة تشكيك المسلم في عدد الركعات أو نسيان الآيات القرآنية أو عدد السجدات.

كذلك أيضا في الوضوء يكون تشكيك في العدد الخاص بغسل كل عضو، مما يجعل الشخص يكدر و يتكاسل عن أداء الطاعات المختلفة بسبب كثرة الوسواس، ومن الجدير بالذكر أن مركز الأزهر العالمي الخاص بالفتوى الإلكترونية، أكد أن الوسواس من الشيطان، ويكون عادة أثناء الوضوء والصلاة، ويجب عدم التفكير فيها والالتفات إليها، كما يجب إكمال الوضوء والصلاة كما ينبغي على أكمل وجه و أداء سجود السهو عند الحاجة [1].

علاج الوسواس في الصلاة

أكدت فتوى الأزهر العالمي أن علاج الوسواس هو كثرة الطاعات، حتي لا نقع فريسة إلى الشيطان والتحايل عن أداء الطاعات،كما يحب تجاهل الوسواس أثناء أداء الصلاة تماماً كما أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث التالى

 “شُكِيَ إِلَيهِ الرَّجُلُ، يُخَيَّلُ إِلَيْهِ أَنَّهُ يَجِدُ الشَّيْءَ فِي الصَّلاَةِ؟ قَالَ: «لاَ يَنْصَرِفُ حَتَّى يَسْمَعَ صَوْتًا، أَوْ يَجِد رِيحًا»

، كذلك قال مدير إدارة الفتوى الشفوية وأمين الفتوى بدار الإفتاء الشيخ عويضة عثمان أن المسلم الذي يرغب في الخشوع أثناء الصلاة وتجاهل الوسواس تماماً، يجب عليه أن يصلى صلاة مودع، وذاك بأن يستحضر أن هذه الصلاة هي آخر صلاة في حياته، وذلك وفقاً لحديث النبي صلى الله عليه وسلم حيث سئل عن كيفية التخلص من الوسوسة في وقت الصلاة والوضوء وقال صلى الله عليه وسلم

 «إذا قمت في صلاتك فصلِّ صلاة مودع، ولا تكلم بكلام تعتذر منه واجمع الإياس مما في أيدي الناس».

نصائح لتجنب وسواس الصلاة

عند الرغبة في القيام بأداء الصلاة، فيجب على المسلم أن يفعل عدد الأمور التي يمكن أن تعالج الوسواس وتساعد المصلي على الخشوع، وفيما يلي نقدم لكم بعض النصائح التي يستحب القيام بها:

  • يجب أولاً استخلاص النية إلى الله تعالى وأن ينوي المسلم التقرب إلى الله.
  • الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم قبل البدء في أداء الصلاة.
  • الثقة في الله والتوكل على الله قبل الصلاة، وذلك بأن يثق في الله أنه قادر أن يجعل المسلم يقيم صلاته على أكمل وجه، ولن يخذل عبداً توكل عليه.
  • يجب أداء الصلاة في مكان هادئ.
  • كثرة الدعاء والرجاء الي الله في السجود وبعد الصلاة أن يبعد الوسواس والشيطان.

وبذلك قدمنا لكم في مقال اليوم طريقة علاج الوسواس سواء في أثناء الوضوء أو الصلاة، وفقا للأحاديث النبوية الشريفة التي وردت عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

المراجع

  1. YouTube.com, يوتيوب علاج الوسواس في الصلاة، 22-5-2021
335 مشاهدة
error: Content is protected !!