مستقبل عملة الدوجكوين

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 26 نوفمبر 2021
مستقبل عملة الدوجكوين

قد يتم طرح مجموعة من الأسئلة المتنوعة داخل عالم العملات الرقمية، حيث أن هذه الأسئلة تدور حول مستقبل عملة الدوجكوين DOGE، وذلك بعد الدعم الكبير الذي تم حصول هذه العملة عليه من قبل الملياردير الشهير إيلون ماسك خلال عامي ٢٠٢٠ و ٢٠٢١، وقد تمكنت هذه العملة خلال سبعة أعوام فقط من انطلاقها حتي الآن من عمل مكانة خاصة لها بكونها أفضل العملات الرقمية حيث أنها تنال شهرة واسعة في هذا العالم، فقد تم إطلاقها من قبل جاكسون بالمر وبيلي ماركوس، ومن أهم أسباب انتشارهم هو ميم الكلب التي تم التعرف عليه وانتشاره والتي عمل علي ظهور عملة شيبا التي تعتبر العملة المنافسة لعملة الدوج، فهي تعتبر أسهل وأكثر مرونة من العملات الاخرى.

مستقبل عملة الدوجكوين

  • الجدير ذكره أن عملة الدوجكوين تمكنت من أن تصل إلى حجم تداول واسع تم وصوله خلاله عام ٢٠١٥ إلى ١٠٠ مليار دوجكوين، ومن خلال تحقيق تطور سوقي كبير خلال السنوات الخمس الماضية، أدى إلى وصول القيمة السوقية الخاصة بها إلى حوالي ٣١.٧٥٠ مليار دولار أمريكي.
  • يعتبر رجل الأعمال ايلون ماسك من أحد المستثمرين الذين يتفاءلوا بمستقبل هذه العملة، مثل رجل الأعمال والمالك الخاص بشركة سنيكرز كارك لوبان، حيث يرى الكثير أن هذه العملة في توجهها إلى تحقيق المزيد والمزيد وسوف تحظي بمستقبل باهر.[1]

العوامل المؤثرة على العملة الرقمية

  • لا تختلف عملة الدوجكوين عن غيرها من العملات داخل السوق، فهي مثل عملة الريبل أو البيتكوين، حيث أنها متقلبة وحساسة من جهة الإمكانيات الكبيرة الخاصة بحدوث التغيرات المفاجئة، وقد تتأثر هذه العملة بالعديد من العوامل.
  • فقد تؤثر توجهات السوق الرقمية المتمثلة في عملية العرض والطلب على مستقبل هذه العملة، حيث أن في حالة الطلب الكبير والعرض القليل يتم ارتفاع السعر الخاص بها، ومع تراجع الطلب وزيادة العرض يجعل الجميع يرغبون في امتلاك هذه العملة، وذلك بسبب النقص في سعرها.
  • يؤثر على مستقبلها أيضا التوجهات الخاصة بالمستثمرين المعروفين باسم صناع السوق، فقد يتوجه البعض منهم إلى شراء العملة بشكل مفاجئ مما يؤدي إلى حدوث طفرة في الشراء، ويعمل هذا على ارتفاع السعر الخاص بها.

المراجع

  1. Wikipedia.org, الدوجكوين ويكيبيديا، 26/11/2021
116 مشاهدة
error: Content is protected !!