من هو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح

كتابة: مي - آخر تحديث: 4 أكتوبر 2020
من هو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح

قام الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح صباح يوم الأربعاء الماضي بأداء اليمين الدستورية، وذلك أمام كل أعضاء مجلس الأمة الكويتي، ليصبح بذلك الأمير السادس عشر للكويت، وذلك خلفا لسمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وقد حضر كلا من مرزوق علي الغانم رئيس المجلس، والشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وكل أعضاء البرلمان والحكومة الكويتية مراسم أداء اليمين الدستورية بمجلس الأمة الكويتي وأصبح رسميًا أمير دولة الكويت الحالي.

الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح

قد ولد الشيخ نواف الأحمد في وسط الكويت، في يوم 25 يونيو من عام 1937، وتم نشأته في قصر دسمان، وهو بيت الحكم في الكويت، وقد تعلم في مختلف المدارس في الكويت، حيث أنه قد درس في مدارس حمادة وشرق والنقرة ثم في المدرسة الشرقية ومع تحصيله في المدرسة المباركية، وهي أول مدرسة تم إنشائها في الكويت، وقي درس فيها عدد من شيوخ الأسرة الحاكمة الذين قد تولوا مقاليد الحكم في البلاد فيما بعد، مثل حال جابر وصباح وسعد العبدالله وجابر العلي وسالم العلى، وبذلك فقد قام بمواصلة دراسته في مراكز مختلفة من الكويت.

تعيين نواف الأحمد وليُا للعهد

قد تم تسمية الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وليا للعهد للكويت في يوم 7 فبراير 2006، وفي يوم 20 فبراير بايعه مجلس الأمة الكويتي بالإجماع للمنصب، وقد بدأ الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حياته السياسية في يوم 21 فبراير 1961 تقريبا، واستمر في تولية المسؤوليات حتى 19 مارس 1978 عندما قد تم تعيينه وزير للداخلية.

وقد استمر في هذا التعليم حتى 26 يناير 1988 ثم بعد ذلك تم تعيينه وزير للدفاع، وبعد تحرير الكويت تم تعيينه بعد ذلك في يوم 20 من شهر أبريل عام 1991 وزير للشؤون الاجتماعية والعمل، واستمر في تولي المسؤوليات حتى يوم 17 من شهر أكتوبر عام 1992، وقد تم تعيينه نائب لرئيس الحرس الوطني في يوم 16 من شهر أكتوبر عام 1994، ثم بعد ذلك في يوم 13 من شهر يوليو عام 2003 تم توليه حقيبة وزارة الداخلية مرة أخرى، حيث أن تم إصدار مرسوم أميري لتعيينه نائب أول لرئيس مجلس الوزراء وزير للداخلية، وقد تم تنصيبه رسميا ولي العهد البلاد في يوم 20 من شهر فبراير عام 2006.

سياسة الشيخ نواف الجديدة

من المتوقع أن يكون الملف الخاص بالعلاقات الخارجية للبلاد من أهم أولويات الأمير الجديد، حيث أن وفاة سمو الأمير صباح الأحمد كانت في وقت حرج للغاية حيث أن المنطقة الخليجية تشهد تغييرات كبيرة، حيث لا تزال الأزمة الخليجية مستمرة منذ ثلاثة أعوام، خاصة مع عدم انضمام الكويت مع السعودية والبحرين والإمارات في مقاطعة قطر، وكذلك عدم قيامها بالتطبيع مع إسرائيل، بالإضافة إلى أن منطقة الخليج تشهد توترا كبيرا في العلاقات بين إيران والمملكة العربية السعودية.[1]

المراجع

1- bbc.com ، الشيخ نواف الأحمد ، 4 -10- 2020.
400 مشاهدة
error: Content is protected !!