علاج مرض الناسور

كتابة: ميس - آخر تحديث: 27 سبتمبر 2020
علاج مرض الناسور

مرض الناسور هو حدوث وصلة ليست طبيعية على هيئة قناة بين عضوين دموي ناو بين تجاويف الجلد والجسم، الناسور يمتلأ بالقيح ويعبأ بالبول والبراز فهو كالخراج ليس من السهل أن تلتئم، والخراج يتمدد في الجسم ويجب أن يتم علاج مرض الناسور بشكل سريع حتى لا يسبب الضرر البالغ بالمريض.

 أسباب حدوث مرض الناسور

قبل التطرق لنقطة علاج مرض الناسور يجب أن نتناول أسباب حدوث الناسور والأسباب هي:

  • يحدث أثناء عملية الولادة للنساء.
  • بعد العمليات الجراحية وكنوع من المضاعفات التي تحدث بعد العمليات الجراحية.
  • نتيجة للالتهابات وبعد الولادة.
  • وبعد الولادة العويصة.
  • ويصاحب الناسور داء كرون.
  • ويكون الناسور مصاحبا للقولون التقرحي.
  • ونتيجة للتعرض للعلاج الإشعاعي لعلاج مرض السرطان.
  • والناسور يحدث بسبب بعض جلسات غسيل الكلى. [1]

شاهد ايضا: طرق تقوية جهاز المناعة

أعراض الناسور

أعراض مرض الناسور تتنوع بحسب مكانه وموقعه، والأعراض عبارة عن:

  • القيء.
  • الألم.
  • الحرارة.
  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • الضعف العام.
  • وجود قيح.
  • وجود إفرازات ذات رائحة كريهة.
  • تسرب البول والبراز خارج الجسم دون تحكم.
  • وتسرب الغازات للمهبل بالنسبة للنساء.

أنواع مرض الناسور

قبل علاج مرض الناسور يجب أن نحدد أولا عدد الفتحات المسبب لها والأعضاء المتربط بها وهل هو خارج من الجلد أم لا، وأنواعه هي:

  • الناسور المقفل من طرف ومفتوح من الأخر.
  • ناسور تام وله فتحة داخلية وخارجية.
  • الناسور النقص وهو مغلق من داخل الجسم.
  • الناسور الحدوي الي هو على شكل U الإنجليزي وله فتحتين خارجتين على جوانب فتحات الشرج.

وينقسم الناسور أيضا لأنواع حسب مكانه بالجسم وأنواعه هي:

  • الناسور المستقيمي الشرجي وهو بين قناة الشرج وبين فتحة الشرج وهو يصيب الذكور أكثر من الإناث.
  • الناسور المعوي الرابط بين مكانين من الأمعاء.
  • الناسور الجلدي والمعوي ويربط بين الأمعاء الدقيقة وبين الجلد.
  • الناسور المريئي الرغامي وهو بين الجهاز الهضمي والمريء، وهو غالبا عيب في الأطفال عند الولادة وهو يعني تسرب الهواء للجهاز الهضمي وتسرب الطعام للرئتين.
  • الناسور المهبلي المثاني وهو يعني تسرب البول للمهبل مما يسبب الالتهابات المثانة والمهبل.
  • الناسور المهبلي المعوي ويعني تسرب البراز للمهبل.
  • الناسور المهبلي الإحليلي وهو بين المهبل والإحليل.
  • الناسور الوريدي الشرياني.

تشخيص الناسور

علاج مرض الناسور يتوقف على تشخيص الأعراض سريريا MRI والـ CT وعبر تصوير عبر الموجات الصوتية، ويستخدم المنظار لمعرفة أين ظهر الناسور وأين بدأ التمزق، وهكذا تبدأ رحلة علاج مرض الناسور.

الوقاية من الناسور

الوقاية جزء من خطة علاج الناسور وتشمل تدابير الوقاية ما يلي:

  • تناول الأليف بقدر كافي من نخالة القمح والشوفان والحمضيات من برتقال وليمون وغيرها.
  • تناول قدر كافي من الماء والسؤال كي يكون البراز لينا سهل في عملية الإخراج والتبرز.
  • ممارسة الرياضة كل يوم 30 دقيقة يوميا.
  • عدم تجاهل الرغبة في التبرز كي لا يجف البراز في الجسم ويصعب خروجه من فتحة الشرج.

علاج مرض الناسور

علاج مرض الناسور ينقسم لنوعين هما:

علاج مرض الناسور جراحيا وينقسم لما يلي:

  • الفحص الدقيق من خلال الأنسجة باستخدام الصبغة والتصوير.
  • تفريغ القيح المتكون داخل الناسور.
  • إزالة الناسور لتمهيد عملية شفائه.

وفي الجراحة يستخدم الأطباء ما يلي:

غرزة سيتون وغرزة سديله على باطن المستقيم إذا فشلت سيتون، لاصق فيبرين لكي يلتئم جرح الناسور بعد العملية.

علاج مرض الناسور غير جراحيا ويتمثل في الخطوات التالية:

  • إجراء قسطرة بالنسبة لنوع الناسور البسيط.
  • العلاج بالأدوية والمضادات الحيوية مثل دواء إنفليكسيماب، وهذه الطريقة مناسبة للنساء اللواتي يعانين من مرض كرون.
  • الغذاء المعوي السائل الذي يعطى بالأنبوب لتقليل كم البراز في عملية التبرز.
  • لاصق فيبرين وهو لاصق طبي يوضع بدلا من الخياطة الجراحية.
  • العلاج بالليزر وهو حل مناسب للناسور الوريدي الشرياني.
  • الضغط المركز والموجه عبر الموجات الفوق صوتية.
  • السدادة وهي تملأ الناسور. [2]

المراجع

  1. medical.net ، علاج مرض الناسور ، 27-9-2020
  2. verywellhealth.com  ، علاج مرض الناسور ، 27-9-2020
1427 مشاهدة
error: Content is protected !!