ما هو علاج احتقان الحلق الشديد وما أسبابة

كتابة: نجوى - آخر تحديث: 21 مايو 2021
ما هو علاج احتقان الحلق الشديد وما أسبابة

ما هو علاج احتقان الحلق الشديد وما أسبابة وما هي طرق الوقاية منه مجموعة من الأسئلة الهامة التي سوف نتعرف على إجابتها سويا خلال جولتنا في السطور التالية من موقعنا حيث تعتبر مشكلة احتقان الحلق من المشكلات المزعجة التي يعاني منها الجميع سواء كبار أو صغار، وقد لا تحتاج في معظم الحالات تناول أية أدوية أو مجرد بعض الأدوية الخفيفة  تبعا لحدة الأعراض.

 ما هو علاج احتقان الحلق الشديد؟

تتوقف طريقة علاج التهاب الحلق تبعا للسبب الرئيسي وراء هذا الالتهاب سواء كان ناتج عن الإصابة بعدوى فيروسية وهو أمر لا يتطلب تناول أدوية حيث يزول تدريجيا من تلقاء نفسه بعض مرور بضعة أيام، أو نتيجة التعرض لعدوى بكتيرية وفي تلك الحالة لابد من استشارة الطبيب لتناول المضادات الحيوية المناسبة للقضاء على تلك البكتريا منعا لتفاقم المشكلة وحدوث مضاعفات خطيرة [1].

علاج التهاب الحلق الناتج عن الفيروسات

وتتم معالجة أعراض التهاب الحلق الشديد  الفيروسية من خلال علاج الأعراض وتخفيف حدتها بأحد الطرق التالية:

العلاج الدوائي

  • لا ينصح في حالة التهاب الحلق الناتج عن الفيروسات بتناول مضادات حيوية حتى لا تتسبب في حدوث تحسس أو طفح جلدي مما يزيد المشكلة
  • ينصح بتناول أنواع بخاخات التخدير الموضعية وذلك لتقليل الشعور بالألم في منطقة الحلق وصعوبة البلع ولكن تأثير تلك البخاخات ليس قويا أو فعال للدرجة المطلوبة
  • تناول الأدوية المسكنة للألم والمضادة للالتهاب مثل النابروكسين والإيبوبروفين والأسبرين لتقليل التهاب الحلق والتخفيف من آلام التي تصاحبه، ولكن لابد من الحذر الشديد عند تناول الأسبرين مع الأطفال وعدم وصفه لمن يشكو من أعراض الإنفلونزا أو الجدري الماء لأنه يزيد من احتمالية الإصابة بمتلازمة راى.
  • أقراص المص تعتبر من الطرق الفعالة لتقليل التهاب الحلق، حيث تعمل ترطيبه وحمايته من الجفاف ويمتد تأثيرها لفترة أطول من البخاخات.

العلاج المنزلي لعلاج احتقان الحلق

توجد العديد من الوصفات الطبيعية التي يمكن القيام يتناولها لتخفيف الأعراض الناتجة عن التهاب الحلق الشديد دون اللجوء لتعاطي أدوية، ومن تلك الطرق نذكر الآتي:

خل التفاح

يمكن استخدامه في علاج التهاب الحلق لما له من خواص قاتلة للبكتريا حيث يمكن تناول ملعقة كبيرة إلى الشاي مع وضع ملعقة من العسل أيضا، كما يمكن استخدامه كمضمضة عن طريق وضع ملعقة من الخل على كوب من الماء.

زيت النعناع

يتميز زيت النعناع بقدرته على تقليل الاحتقان وتهدئة السعال لاحتوائه على مادة المنثول التي تقلل من تكوين المخاط ويمكن تناول شاي النعناع للحصول على تأثير فعال أو دهان منطقة الصدر بزيت النعناع.

نبات الميرمية

من أشهر النباتات استخداما في علاج الالتهابات وذلك لامتلاكه خواص مضادة لتأثير الجراثيم كما يعمل على زيادة كفاءة الجهاز المناعي ويمكن تناول منقوع عشبة الميرمية لتقليل الشعور بآلام الحلق.

الغرغرة بالمحلول الملحي

تساهم بشكل كبير في القضاء على البكتريا وتطهير الحلق مما يقلل من التهابه ويتم إعداده بإضافة ربع ملعقة شاي من الملح إلى كوب من المياه الدافئة.

تناول فصوص الثوم

يعتبر الثوم من الأطعمة التي لها خصائص المضادات الحيوية ولها قدرة عالية على قتل الجراثيم ويمكن علاج التهاب الحلق عن طريق أمل فص ثوم يوميا على الريق.

العسل والليمون

يشتهر العسل بخواصه المطهرة والقاتلة للجراثيم والبكتيريا، فيمكن تناوله مع عصير الليمون للتخلص من التهاب الحلق والتغلب على صعوبة البلع.

علاج التهاب الحلق الناتج عن البكتيريا

  • يتم من خلال تناول المضادات الحيوية بالجرعات المناسبة التي يحددها الطبيب تبعا لنوع البكتريا المسببة.
  • يتم علاج حالات التهاب الحلق الناتجة عن أمراض الحساسية بتناول أدوية الخاصة بعلاج الحساسية.
  • أما حالات الالتهاب الشديد في الخلق الناتجة عن التهاب اللوزتين يتم عمل جراحة استئصال اللوزتين.

ما هي اسباب احتقان الحلق الشديد؟

توجد عدة عوامل أساسية يرجع إليها الإصابة بالتهاب في منطقة الحلق والشعور بصعوبة البلع وهي تتمثل في:

العدوى بأحد الفيروسات

وتعد العدوى الفيروسية من أكثر وأشهر أسباب التهاب الحلق والتي لا يوجد لها علاج محدد، حيث تزول من نفسها بعض عدة أيام وتكون نتيجة تعرض الجسم لأي من

  • فيروس الإنفلونزا
  • فيروس الجدري المائي
  • الحصبة
  • الإصابة بداء الخناق
  • الإصابة بمرض الوحيدات
  • داء النكاف
  • الذباح الهربسي.
  • الزكام ونزلات البرد.
  • حالات التهاب الفم القلاعي.

ويتم التغلب على الأعراض بأحد الطرق التي شرحناها سابقا من خلال المسكنات وتناول الأعشاب الطبيعية.

التعرض لعدوى بكتيرية

وتعد البكتيريا العقدية من أبرز البكتريا المسببة لالتهاب الحلق والإصابة بـ تورم والتهاب اللوزتين نتيجة التعرض لأي نوع من الجراثيم والميكروبات مما يتسبب في التهاب الحلق.

تناول بعض الأدوية أو العلاج الكيميائي والتي تعمل على خفض مناعة الجسم مما يسبب التهاب شديد  في الحلق يستمر لأكثر من 14 يوم دلالة على وجود مرض مزمن ومن أشهر العدوى البكتيرية التي تؤدي إلى التهاب شديد بالحلق نذكر:

  • مرض التهاب اللوزتين أو حالات التهاب الغدانيات.
  • حالات التهاب اللهاة
  • العاذور أو ما يعرف بخراج مجاورات اللوزة.
  • بعض العدوى التي يتم نقلها جنسيا مثل الكلاميديا والسيلان.
  • حالات التهاب لسان المزمار.

أسباب أخرى للإصابة بالتهاب الحلق

  • الإصابة بالجفاف نتيجة التنفس عن طريق الفم يسبب حدوث جفاف الحلق وصعوبة البلع وحدوث التهاب به.
  • عند وجود حساسية تجاه أطعمة معينة أو أجسام معينة مثل حساسية وبر الحيوانات أو حبوب اللقاح
  • الإجهاد العضلي للحلق نتيجة الصراخ والحديث بصوت مرتفع لفترة طويلة.
  • حالات الارتجاع المريئي والتي تتسب عودة الحمض المعدي إلى المريء
  • الملوثات مثل الغبار أو تدخين السجائر .
  • الإصابة بمرض الإيدز أو بعض الأورام بالحلق ينتج عنها التهاب شديد في الحلق وبحة في الصوت

أعراض احتقان الحلق الشديد

  • صعوبة وألم أثناء البلع
  • ارتفاع في حرارة الجسم والحمى
  • ملاحظة بقع حمراء اللون أو بيضاء حول الحلق
  • وجود صديد حول اللوزتين أو في داخل الفم.
  • حدوث تورم في الغدد اللمفاوية الموجودة على جانبي الرقبة.
  • الميل للقيء وخاصة لدى الصغار.
  • الشعور بآلام في الرأس الجسم.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • بحة في الصوت.

كيفية الوقاية من احتقان الحلق الشديد

يمكن تجنب التعرض للإصابة بالتهاب منطقة الخلق من خلال اتباع بعض التعليمات البسيطة مثل:

  • تناول الأطعمة الصحية المتوازنة التي تزيد من مناعة الجسم وخاصة الخضروات والفواكه الغنية بفيتامين سي.
  • الحرص على نظافة اليدين وغسلهما جيداً باستخدام الصابون لقتل البكتيريا والجراثيم.
  • الإقلاع عن عادة التدخين
  • الغرغرة باستخدام محلول ملحي يوميا.
  • استعمال المناديل عند العطس أو السعال.
  • الامتناع تماما عن استعمال الأدوات النظافة الشخصية للآخرين مثل فرش الأسنان لتجنب العدوى.
  • عدم مشاركة الآخرين عند تناول الطعام أو الشراب
  • عدم شرب المياه من الصنابير العامة أو ملامسة أجهزة الهواتف العامة.
  • تعقيم الأيدي باستمرار بواسطة الكحول.
  • تناول كميات كبيرة من السوائل والعصائر لتجنب جفاف الحلق.
  • الابتعاد عن الملوثات الكيميائية أو الحيوانات أو أي أسباب مسببة للحساسية.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن الحالات المصابة بالتهاب الحلق لتجنب العدوى.

وبذلك نكون قد تناولنا خلال هذا المقال ما هو علاج احتقان الحلق الشديد وما أسبابة كما تعرفنا على أعراض التهاب الحلق،وأشرنا إلى كيفية الوقاية منه من خلال بعض السلوكيات العادات الصحيحة.

المراجع

324 مشاهدة
error: Content is protected !!