هل يجوز العمرة عن الميت

كتابة: نجوى - آخر تحديث: 20 يونيو 2021
هل يجوز العمرة عن الميت

هل يجوز العمرة عن الميت يكون من ضمن الأسئلة  الفقهية الضرورية، التي يبحث عنها الكثير من الأفراد ولذلك سوف نجيب عنها في هذا المجال، كما سنذكر حكم أن يتم تكرار عمرة عن الشخص المتوفي، حيث أن كثير من المسلمين يقوم بمناسك العمرة بالنيابة عن الأبناء أو الأمهات سواء كانوا أحياء أو أموات، ويتم تأدية العمرة من خلال القيام بجميع الماسك الخاصة بالإحرام ثم مناسك العمرة عن النفس، ولكن يكون هناك اختلاف بسيط وهو اختلاف النية والتلبية، فبدل أن تم الإعلان عن النية عن النفس، يتم إعلان النية عن الشخص حيث يقول “لبيك اللهم عمرة عن فلان”.

هل يجوز العمرة عن الميت

يمكن أن يتم تأدية العمرة عن الشخص الميت والتطوع عنه وذلك في رأى فقهاء الحنابلة والشافعية، حيث أن أئمة الشافعي أجازوا أن يتم تأدية المناسك الخاصة بـ العمرة عن المتوفي في حال استقرت العمرة الواجبة بذمته ولم يؤدها، رغم أنه قادر ويستطيع للقيام بها حتى موته، ويمكن أن يتم تأديتها من خلال تركته أو ما تركه من أموال [1].

هل يجوز تكرار العمرة عن المتوفي

يجوز أن يتم إجراء مناسك العمرة لأكثر من مرة في  السنة عند فقهاء الإسلام، وذلك طبقاً إلى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم “العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما”.

أما بالنسبة إلى الإمام مالك فإنه أشار إلى كراهية تكرار العمرة لنفس العام لشخص ميت، وطبقاً إلى ما ورد عنه يجوز تكرار العمرة عن المتوفي ولكن مع الانتباه أن يكون الأفضل تقديم الشخص العمرة لنفسه، لأن هناك يوم يحتاج في إلى عمل صالح، ولذلك قد يفيد المتوفى بالصدقة أو الدعاء.

هل يجوز أداء العمرة عن الشخص الحي

هناك الكثير من الأقوال للكبار الفقهاء حول جواز القيام بمناسك العمرة عن شخص حي، ولكنها جميعاً تكون جائزة حيث أن العمرة تكون عبارة عن عبادة مالية وبدنية، ولذلك يمكن أن يتم القيام بها نيابة عن شخص، وفيما يلي سوف نذكر رأى أئمة الفقهاء الأربعة:

  • المالكية، أشاروا إلى صحة قيام الشخص بأداء العمرة عن الحي، ولكن مع الكراهية.
  • الأحناف، أجازوا القيام بالعمرة عن الشخص الحي ولكن بأمره، وذلك لأن العمرة تكون مثل الحج يمكن أن يتم القيام بها نيابة عن شخص، ولكن النيابة لم يتم إثباتها إلا بأمر من الشخص.
  • الشافعية، بالنسبة إلى فقهاء الشافعية فإنهم أشاروا إلى إمكانية القيام بالعمرة نيابة عن شخص حي في حال كان عاجز عن القيام بها لنفسه.
  • الحنابلة، أجاز الحنابلة القيام بالعمرة نيابة عن الحي في حالة واحدة، وهي بإذن الشخص حيث لا تكون جائزة إلا بأمره.

شروط أداء العمرة عن الغير

يكون هناك مجموعة من الشروط التي يجب أن يتم مراعاتها عند القيام بإجراء مناسك العمرة نيابة عن شخص آخر سواء كان حي أو ميت، والشروط تكون كالآتي:

  • أن يكون الشخص الذي يتم إجراء العمرة بدلاً منه غير قادر على القيام بها عن نفسه، بسبب مرض أو إعاقة شديدة تمنعه من القيام بها، وينبغي أن يحصل الشخص على موافقة المعتمر عنه سواء كانت هذه الموافقة بالقول أو بالإيماء إذا لم يكن قادر على التحدث.
  • يجب على الشخص أن يقوم بالعمرة أولاً لنفسه، ثم يؤدي مناسك العمرة نيابة عن الغير في ذات الرحلة.
  • أما في حال كان الشخص المعتمر عنه ميتاً فلا يكون من الضروري أن يتم أخذ موافقته، حتى وإذا كان لم يذكر نيته في القيام بمناسك العمرة قبل وفاته.
  • يمكن للمعتمر أن يقوم بأخذ مبلغ من المال من المعتمر عنه أو من أقاربه في حالة وفاته، حتى يكفيه هذا المبلغ من القيام بالاحتياجات الرئيسية خلال العمرة والسفر، ولا يجوز أن يأخذ الكثير من المال بغرض الربح والتجارة.

اقرأ أيضاً: هل يسقط الحج عن المرأة بدون محرم

فضل القيام بالعمرة

تكون هناك الكثير من أحاديث السنة النبوية التي تذكر فضل ومزايا القيام بالعمرة، والتي تكون كما يلي:

  • تكفير للذنوب، حيث ذكر عن الرسول صلى الله عليه وسلم أن في القيام بالعمرة تكفير لذنوب العباد.
  • إزالة الفقر، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم “تابِعوا بينَ الحجِّ والعُمرةِ، فإنَّهُما ينفيان الفقرَ والذُّنوبَ، كما ينفي الكيرُ خبثَ الحديد”.

قدمنا إليكم الإجابة حول هل يجوز العمرة عن الميت كما تحدثنا عن إمكانية تكرار العمرة عن الشخص المتوفى، وحول جواز القيام بالعمرة نيابة عن شخص حي، ولم ننسى الحديث عن شروط القيام بالعمرة عن الغير.

المراجع

  1.     ar.wikipedia.org   ،  هل يجوز العمرة عن الميت  ،  20-6-2021
251 مشاهدة
error: Content is protected !!