اسباب الصداع العنقودي وكيفية علاجه

كتابة: نجوى - آخر تحديث: 3 يونيو 2021
اسباب الصداع العنقودي وكيفية علاجه

اسباب الصداع العنقودي وكيفية علاجه إنه نوع من الصداع يريد الكثير من الناس معرفة معلومات عنه، فهو من أنواع الصداع الأكثر شدة على الإطلاق ويجعلهم يعانون من الألم ويشعرون بكثير من الإزعاج، ويتساءل الناس دائماً عن وجود علاج له لكي يتم التغلب على الألم، لأنه من الممكن أن يكون مستمر لفترة مع الشخص سواء كان ذلك لأيام أو أسابيع أو حتى شهور، ولذا سنقدم معلومات حول هذا الصداع وأسبابه وكل شيء تابع له.

التعريف بالصداع العنقودي

هو نوع مختلف من الصداع ويكاد يكون نادر، يجعل الشخص يشعر بألم لا مثيل له ومتعب وفي جهة واحدة من الرأس، الألم يكون خلف العين أو في محيطها، ويؤثر الصداع العنقودي على نفس ذاك الجهة من الوجه، فهذا النوع من الصداع له تأثير كبير على الجهاز العصبي.

كما أنه يتحكم في الوظائف المختلفة للجسم ويسبب احمرار وتعرق شديد، والأكثر تعرض لهذا الصداع الرجال، وتبدأ نوباته منذ عشرون عاماً وحتي العام الخمسين، ولكن ما يبشر هو أنه له دواء يجعل الألم يختفي والأعراض تتوقف بشكل كامل [1ٍ].

سبب تسمية الصداع العنقودي بذلك الاسم

يرجع سبب تسمية الصداع بهذا الاسم لأنه يحدث بشكل متكرر خلال اليوم ولعدة أيام ويكون شبيه بالنوبات، ويمكن أن يستمر لذلك لعدة أشهر أو حتى أسابيع حسب كل حالة، ويمكن أن يظل من يعاني من الصداع العنقودي في فترات راحة أيضاً من الصداع ولا تكون قليلة إطلاقاً.

اسباب الصداع العنقودي وكيفية علاجه

إن الأطباء والخبراء لم يتوصلوا بعد لشيء يرجع له السبب في حدوث الصداع العنقودي، ولكن جميع الدراسات كان تركيزها منصب على النمط التابع له، وهذا أشار بأن هناك مشكلة أو خلل في الجسم، وهذا الصداع له منطقة توجد تحت المهاد تعد صغيرة جداً.

ولكنها يمكنها أن تتحكم في كافة الأنظمة التابعة للجسم، والإيقاعات، وجميع الهرمونات، وهو له عوامل عدة وأسباب منها ما يرجع للبيئة أو الوراثية وتجري الدراسات لأثبات ذلك.

أسباب تستدعي الذهاب للمستشفى بشكل طارئ

إذا جاء الصداع العنقودي مصاحب لنوبات الصرع، أو تشوش العقل، أو مصاحب لحمي، وثقل في اللسان فهذا شيء لا يمكن السكوت عليه لأنه يعد من أعراض السكتات الدماغية.

  • التعرض لصداع قوي يكون شبيه للرعد وإحساس في الرأس.
  • صداع يبدأ بشكل تطوري يزداد مع الوقت.
  • تعرض الرأس للإصابة والإحساس بصداع مزمن بعدها يتطلب سرعة التوجه الطوارئ.

عوامل تؤدي لحدوث الصداع العنقودي

هناك بعض الأشياء التي تعتبر مثيرة للصداع العنقودي أي تسبب حدوثه وترجع هذه العوامل إلى التالي:

  • التدخين يعد من مسببات الصداع العنقودي.
  • الرجال أو الذكور هم الأكثر تعرضاً للصداع العنقودي.
  • استخدام مشروب النبيذ الأحمر أو المشروبات التي تحتوي على الكحول.
  • أن يكون السن أصبح ما بين عشرين عاماً وخمسين عاماً.
  • شرب النيكوتين وهي مادة توجد في السجائر أو تناوله بأي شكل.

الأعراض التي تظهر عند التعرض للصداع العنقودي

إن الشعور بالألم الشديد هو من أهم الأعراض، وهذا الألم يكون أشد ما يمكن في جهة واحدة وجزء واحد في الرأس، ويكون الصداع في محيط العين أو خلفها، ويستمر الصداع بشكل شديد للغاية ويكون من خمسة عشر دقيقة إلى تلات ساعات حسب الحالة ومقدار الألم.

ومن قام بوصف الألم قال أنه يكون مثل الثقب ويحرق العين كثيراً ويجعل الشخص يشعر بالكثير من الألم، كما أن الألم عادة ما يبدأ ليلاً ويستمر خلال الليل، كما أن الشعور بالصداع العنقودي يكاد يتكرر يومياً في نفس الموعد، والحد الأقصى لحدوث هذا الصداع ثماني مرات والمتوسط له مرتين خلال اليوم الواحد.

وينقسم الصداع العنقودي لصداع مزمن وفترته تكون أكثر من عام يتخلله فترات، وتكون أقل من شهر في كثير من الأحيان، أما الصداع العنقودي المعروف أو العرضي يكن من فترة أسبوع إلى عام، وتتخلله فترات تقدر بشهر ويمكن أن تكون هناك أعراض تصاحب الصداع العنقودي وهي كالآتي:

  • حدوث احتقان للأنف وسيلان.
  • احمرار شديد في الأنف وتمزقها في بعض الأحيان.
  • حدوث تدلي في جفن العين.
  • احمرار الوجه وتعرضه للتعرق.
  • حدوث تورم في العين.

نتائج ومضاعفات التعرض للصداع العنقودي

إن المضاعفات التي يسببها الصداع العنقودي تؤثر على طبيعية الحياة اليومية للشخص، كما أن نوع الألم الذي يتعرض له الإنسان له تأثير كبير يؤدي للاكتئاب والتعرض للقلق الشديد، والتعرض لمثل هذا الصداع يجعل الشخص منطوي.

ويحب العزلة كثيراً وهذا يقلل من علاقاته الاجتماعية، وقدرته على تأدية عمله، وتقديم الدعم الاجتماعي أو العاطفي هو عامل كبير في التعامل الصحيح مع هذا الصداع، والعلاج النفسي يعد نوع من المعالجة من خلال التعامل والتواصل مع الكثير من الأفراد لهم نفس الحالة.

طرق مقترحة لعلاج الصداع العنقودي

وأما بالنسبة للعلاج فإنه يكون بهدف التقليل من الألم الذي يشعر به المريض ولابد من البدء في العلاج لأن الألم يتجه للتطور بشكل سريع للغاية وإليكم العلاج.

  • يمكن استخدام الميلاتونين يساعد في ترتيب الاستيقاظ ودورات النوم فهو من أنواع المكملات التي لها تأثير كبير في التخفيف على الألم.
  • استخدام أدوية التريبتان فهي تعتبر علاج معروف جداً لأنواع الصداع النصفي، ولها تأثير كبير على الصداع العنقودي، وإذا كان الوضع يستدعي الحقن فإنه سيكون أفضل بكثير، وهناك من يكون البخاخات أفضل له فيحب عليه استخدامها، ومن هذه الأدوية زوميغ، سوماتريبتان.
  • وهناك طريقة لمعالجة الصداع العنقودي بسيطة بطريقة لا تصدق وهي أن يقوم الشخص باستنشاق بعض الأكسجين.
  • استخدام الليثيوم ولكنه لا يناسب الجميع ولذا يجب تناوله في حالات الصداع العنقودي الشديد المزمن.
  • تناول الفيراباميل ويعتبر هذا الدواء فموي يأخذ عن طريق الفم وهو من فئات حاصرات الكالسيوم
  • استخدام الكورتيزون ويكون بأفضل حالة عند استخدامه بشكل صحيح وقصير المدي، ولا يجب أن يستخدم لفترات طويلة لأن له آثار جانبية كبيرة.
  • استخدام أنواع من التخدير الموضعي الذي يقلل الصداع ويتم أخذه من خلال الأنف.

علاجات الصداع العنقودي الطبيعية

هناك بالطبع مجموعة من العلاجات الطبيعية التي يمكن من خلالها معالجة مثل هذا الصداع العنقودي وهو كالتالي:

  • تناول مشروب النعناع.
  • شراب الجنزبيل.
  • تناول جميع المأكولات التي يتوفر بها عنصر المغنسيوم.
  • لابد من أخذ نفس عميق.
  • تناول شراب البابونج.
  • محاولة الاسترخاء والابتعاد عن الضوضاء.
  • محاولة استنشاق زيت اللافندر والنعناع وجميع الزيوت العطرية.
  • أخذ فيتامين ب الذي يساعد على التخفيف من التوتر ويقلل من حدة الصداع، ويجب تناول كافة الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين، لم وجد من دراسات تؤكد فاعليته في مثل هذه الظروف.

نصائح تقلل من التعرض لهذا الصداع

إذا شعرت بهذا الصداع فهناك بعض الأشياء التي يجب تدوينها ومعرفتها جيداً وهي الأدوية التي يتم تناولها، تقدير المدة التي يأتي بها وزمن استمرارها، تحديد شدة الألم ومحاولة التعبير عنه، الأعراض التي تكون مصاحبة له بالنسبة إليك، والطريقة التي تستخدم لكي يذهب الألم لأن كل هذه الأشياء تجعلنا قادرين على معرفة التعامل مع مثل هذا النوع من الصداع.

  • يجب أن ينام الشخص بمواعيد محددة لا يمل بها إطلاقاً وذلك لأن حدوث خلل في النوم يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالصداع العنقودي، ويجب ألا تختلف المواعيد بين كل فترة وأخرى حتى يتفادى الإنسان حدوث أي مضاعفات.
  • تناول أي مشروب يحتوي على الكحول، وشرب النبيذ الأحمر أو نبيذ العنب أحد مسببات الصداع العنقودي.

وبذلك انتهى مقالنا بعد أن تم التحدث فيه عن الصداع العنقودي، سبب التسمية، والعلاج الذي يجب تناوله، والطرق المنزلية لعلاجه، ونصائح تقلل من التعرض له نتمنى لكم إفادة ممتعة.

المراجع

  1.  ar.wikipedia.org ، اسباب الصداع العنقود  ، 3-6-2021
642 مشاهدة
error: Content is protected !!