خاطفة الدمام.. القصة كاملة بالتفاصيل وأبرز الاتهامات الموجهة إليها

كتابة: ايه - آخر تحديث: 25 مايو 2021
خاطفة الدمام.. القصة كاملة بالتفاصيل وأبرز الاتهامات الموجهة إليها

أعلنت المحكمة العليا في المملكة العربية السعودية اليوم عن تأيدها لقرار قتل خاطفة الدمام، حيث قد انتشرت تلك القضية الكارثية في جميع الوسائط الإعلامية منذ عامين، حيث تم القبض على سيدة قامت بخطف العديد من الأطفال الرضع من المستشفيات في هذه المدينة، وقامت بالاتجار بهم، وسنقوم في تلك المقالة بشرح كافة تفاصيل  هذه القضية في السعودية.[1]

خاطفة الدمام

اتهمت المحكمة العليا خاطفة الدمام بخطف ثلاثة أطفال رُضع من مستشفى الولادة، والتحفظ عليهم بشكل غير قانوني لمدة تزيد عن عشرين عام، كما قد عرضتهم للتعذيب والإساءة البدنية واللفظية، وسنقوم في النقاط التالية بعرض القضايا الموجهة للمتهمة خاطفة الأطفال، وهذه القضايا هي:-

  • انتحال شخصية، حيث انتحلت الخاطفة  شخصية طبيبة ممارسة في المستشفى التي خطفت منها الأطفال.
  • قضية ممارسة أعمال الشعوذة والدجل.
  • الاتجار بالبشر.
  • قضية خطف أطفال من ذويهم.
  • حرمان الأطفال المخطوفين من جميع حقوقهم في حياة أدمية، مثل حقهم في الحصول على بطاقة شخصية موثقة.
  • الإدلاء بأقوال مزيفة بهدف تضليل الجهات القانونية المسئولة عن التحقيق.

خاطفة الدمام تواجه حكم قضائي

حكمت المحكمة السعودية بالقتل على خاطفة الدمام، وتوجيه مدد عقاب طويلة على كل من ساعدها في إتمام عمليات الخطف أو قدم لها تسهيلات، ووجهت المحكمة تهم الآخرين من مساعديها، وحكمت عليهم بالسجن لمدة طويلة تتراوح بين 28 و30 عام.
وقد جاء القبض على خاطفة الدمام بعد عودة اثنين من الشباب المخطوفين لأهلهم، وثبوت نسبه للأب والأم الشرعيين، وذلك بعد اختفائهم لمدة تزيد عن العشرين عام، حيث تمت عملية الخطف في مستشفى القطيف التي تقع داخل مدينة الدمام، وذلك في عام 1420 هجرية.

اقرأ أيضاً:- حجز موعد رخصة القيادة للنساء بالدمام

الشاب المخطوف يحتفل برجوعه

نشر أحد الشباب الثلاثة مقطع على حسابه على موقع سناب شات، يحتفل بيه بمناسبة مرور ما يقرب من عام على رجوعه سالمًا لأسرته الشرعية، ولقد كان الشاب مخطوفًا من عائلته منذ عام 1999، حيث أدعت الخاطفة أنها ممرضة في المستشفى التي ولد بها الشاب موسى الخنيزي، وأخذت الطفل من والدته واختفت لمدة عشرين عام.

المراجع

  1. www.alarabiya.net، خاطفة الدمام، 25/5/2021
314 مشاهدة
error: Content is protected !!