دعاء الغنى وذهاب الفقر

كتابة: مريم - آخر تحديث: 28 مايو 2021
دعاء الغنى وذهاب الفقر

دعاء الغنى وذهاب الفقر من أكثر الادعية التي يبحث عنها الكثير من الأشخاص، خاصةً الأشخاص الذين يمرون بضيق أو كرب، فاللجوء والتضرع إلى الله عز وجل بالدعاء عن سعة الرزق، وفك ضيق الحال والكرب، من أفضل الأساليب التي يمكن أن يلجأ إليها أي شخص.
ومن المعروف أن الدعاء والتقرب إلى الله خاصةً وقت المحن، يغير الأقدار والأحوال، ويساعد في تيسير الأمور الدنيوية، وسوف نتحدث في هذا المقال عن دعاء الغنى وذهاب الفقر وسعة الرزق.

دعاء الغنى وذهاب الفقر

” اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ والهَرَمِ، والمَأْثَمِ والمَغْرَمِ، ومِنْ فِتْنَةِ القَبْرِ، وعَذابِ القَبْرِ،
ومِنْ فِتْنَةِ النَّارِ وعَذابِ النَّارِ، ومِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ الفَقْرِ،
وأَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ عَنِّي خَطايايَ بماءِ الثَّلْجِ والبَرَدِ،
ونَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطايا كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ،
وباعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطايايَ كما باعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ والمَغْرِبِ،
اللهم ارزقني رزقا واسعا حلالا طيبا من غير كد واستجب دعائي من غير رد
وأعوذ بك من الفضيحتين: الفقر والدين، اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين،
ويا ذا القوة المتين، يا غياث المستغيثين، إياك نعبد وإياك نستعين.

دعاء لجلب الرزق مجرب

اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله، وإن كان رزقي في الأرض فأخرجه،
وإن كان بعيدا فقربه، وإن كان قريبا فيسره، وإن كان كثيرا فبارك فيه يا أرحم الراحمين،
اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك عمن سواك،
اللهم رب السماوات ورب الأرض ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء،
فالق الحب والنوى ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان،
أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته،
اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء وأنت الآخر فليس بعدك شيء،
وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء
اقض عنا الدين وأغننا من الفقر وأعد لي ما فقدت يا أكرم الأكرمين”.

” اللَّهمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ وربَّ العرشِ العظيمِ ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ أنتَ الظَّاهرُ فليس فوقَكَ شيءٌ وأنتَ الباطنُ فليس دونَكَ شيءٌ مُنزِلَ التَّوراةِ والإنجيلِ والفُرقانِ فالقَ الحَبِّ والنَّوى أعوذُ بكَ مِن شرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذٌ بناصيتِه أنتَ الأوَّلُ فليس قبْلَكَ شيءٌ وأنتَ الآخِرُ فليس بعدَكَ شيءٌ اقضِ عنَّا الدَّينَ وأَغْنِنا مِن الفقرِ “.

دعاء الغنى وذهاب الفقر وكثرة المال

  • “يا كريم، اللهم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مُطَّلِعَاً على السرائر والضمائر والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضة من فيضان فضلك، وأُنسَا ً وفرجاً من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كلّه ومقاليد كل شيء، فهب لنا ما تقرّ به أعيننا، وتُغنينا عن سؤال غيرك، فإنك واسع الكرم يا كريم يا رحيم”.
  • “اللهم وانت ربي ولك العلم ما في قلبي ارزقني نيتي من المال والبنون وتعزيز وتوفيق وصراط المستقيم”.
  • “إلهي أدعوك دعاء من اشتدت فاقته وضعفت قوته وقلت حيلته دعاء الغريق المضطر البائس الفقير الذي لا يجد لكشف ما هو فيه من الذنوب إلّا أنت، فصل على محمد وآل محمد واكشف ما بي من ضر إنّك أرحم الراحمين لا إله إلّا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”.
  • “يا من أظهر الجميل، وستر القبيح، يا من لا يؤاخذ بالجريرة، يا من لا يهتك الستر، يا عظيم العفو، يا حسن التجاوز، يا واسع المغفرة، يا باسط اليدين بالرحمة، يا باسط اليدين بالعطايا، يا سميع كل نجوى، يا منتهى كل شكوى، يا كريم الصفح، يا عظيم المن، يا مقيل العثرات، يا مبتدئا بالنعم قبل استحقاقها”.
  • “اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، ويا خير الناصرين، يا ولي المؤمنين، يا غيّاث المستغيثين، إياك نعبد وإيّاك نستعين، اللهم إني أسألك رزقًا واسعًا طيبًا من رزقك”.
  • “اللهمّ صن وجهي باليسار، ولا تبذل جاهي بالإقتار فأسترزق طالبِي رزقك، وأستعطف شرار خلقك، وأبتلى بحمد من أعطاني، وأُفتَن بذمّ من منعني، وأنت من وراء ذلك كلّه وليّ الإعطاء والمنع، إنّك على‏ كلّ شيء قدير”.

اقرأ أيضًا: دعاء اليوم السابع والعشرين من شهر رمضان المبارك- اللهم أرزقني فضل ليلة القدر

أدعية للغنى والرزق وقضاء الدين

“اللهم لا تدع لنا ذنبًا من الذّنوب إلّا غفرته، ولا دينًا من الدّيون إلا قضيته، ولا مريضًا إلا شفتيه، ولا مُحتاجًا إلّا أعطيته، ولا حاجه من حوائج الدُّنيا والآخرة إلا قضيتها يا أرحم الرّاحمين”.

” اللهم لا تكلني إلى أحد، ولا تحوجني إلا أحد، واغنني عن كل أحد، يا من إليه المستند، وعليه المعتمد، وهو الواحد الفرد الصمد، لا شريك له ولا ولد، خذ بيدي من الضلال الى الرشد، ونجني من كل ضيق ونكد، اللهم يا باسط اليدين بالعطايا، سبحان من قسم الأرزاق ولم ينس أحداً، اجعل يدي عُليا بالإعطاء ولا تجعل يدي سفلى بالاستعطاء، إنك على كل شيء قدير “.

دعاء قضاء الدين

” اللَّهمَّ اكفِني بحلالِك عن حرامِك واغنِني بفضلِك عمَّن سواك، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ العَظِيمُ الحَلِيمُ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ رَبُّ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ورَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ، وروي عن أبيّ بن كعب أنّه قال: (كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذا ذهب ثُلُثَا الليلِ قام فقال يا أيُّها الناسُ اذكُروا اللهَ اذكروا اللهَ جاءتِ الراجفةُ تَتْبَعُها الرادِفَةُ جاء الموتُ بما فيه جاء الموتُ بما فيه قال أُبَيٌّ قلْتُ يا رسولَ اللهِ إِنَّي أُكْثِرُ الصلاةَ عليْكَ فكم أجعَلُ لكَ من صلاتِي فقال ما شِئْتَ قال قلتُ الربعَ قال ما شئْتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قلتُ النصفَ قال ما شئتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قال قلْتُ فالثلثينِ قال ما شئْتَ فإِنْ زدتَّ فهو خيرٌ لكَ قلتُ أجعلُ لكَ صلاتي كلَّها قال : إذًا تُكْفَى همَّكَ ويغفرْ لكَ ذنبُكَ “.[1]

أدعية للرزق

” اللهمّ يا عظيم السلطان، يا قديم الإحسان، يا دائم النعماء، يا باسط الرزق، يا كثير الخيرات،
يا واسع العطاء، يا دافع البلاء، يا سامع الدعاء، يا حاضراً ليس بغائب، يا موجوداً عند الشدائد، يا خفي اللطف، يا حليماً لا يعجل، ارزقني رزقًا حلالاً طيّباً “.

” اللّهم إنّا نسألك باسمك العظيم الأعظم، الذي إذا دُعيت به أجبت، وإذا سُئلت به أعطيت،
وبأسمائك الحُسنى كلّها ما علمنا منها، وما لم نعلم، أن تستجيب لنا دعواتنا، وتُحقّق رغباتنا، وتقضي حوائجنا، وتفرج كروبنا،
وتغفر ذنوبنا وتستر عيوبنا، وتتوب علينا، وتعافينا، وتعفو عنا وتصلح أهلنا وذرّياتنا، وتطل بعمرنا، وتحسن عاقبتنا، وارحمنا برحمتك الواسعة “.

دعاء الرزق مكتوب

” يا ودود، يا ذا العرش المجيد، يا فعّالاً لما تريد، أسالك بعزّك الذي لا يُرام، وملكك الذي لا يُضام وبنورك الذي ملأ أركان عرشك
أن تكفيني ما أهمّني من أمر الدّنيا والآخرة، اللهم إني أسألك بعزتك عظمتك وجلالك أن تحقق لي أمنياتي وأمنيات كل من
أحبهم، وترزقني الرزق الحلال، وأن لا تكسر لي ظهراً، ولا تصعّب لي حاجة، ولا تعظم علي أمراً، ولا تحنِ لي قامة،
ولا تجعل مصيبتي في ديني ولا تجعل الدنيا أكبر همّي، ولا تكشف لي ستراً ولا سراً، فإن عصيتك جهراً فاغفر لي
وإن عصيتك سراً فاسترني، ولا تجعل ابتلائي في جسدي، اللهمّ افتح لنا من خزائن رحمتك رحمة لا تعذبنا
بعدها أبداً في الدنيا والآخرة، ومن فضلك الواسع رزقاً حلالاً طيباً لا تفقرنا بعده إلى أحد سواك أبداً، وتزيدنا
لك بهما شكراً وإليك فاقة وفقراً، وبك عمن سواك غنى وتعففاً “.

دعاء الغنى وذهاب الفقر وزيادة الرزق

” يا مقيل العثرات، ويا قاضي الحاجات، اقضِ حاجتي، وفرج كربتي، وارزقني من حيث لا أحتسب “.

” اللهم اقذف في قلبي رجاءك واقطع رجائي عمن سواك حتى لا أرجو أحداً غيرك اللهم وما ضعفت عنه قوتي، وقصر عنه علمي ولم تنته إليه رغبتي ولم تبلغه مسألتي، ولم يجر على لساني، مما أعطيت أحداً من الأولين والآخرين من اليقين، فخصني به يا أرحم الراحمين “.

عَن عليٍّ بن أبي طالب، أنَّ مُكاتبًا جاءَهُ فقالَ: ” إنِّي قد عَجزتُ عَن مكاتبتي فأعنِّي، قالَ: ألا أعلِّمُكَ كلِماتٍ علَّمَنتيهنَّ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ لو كانَ عَليكَ مثلُ جَبلِ صيرٍ دينًا أدَّاهُ اللَّهُ عَنكَ، قالَ: قُل: اللَّهمَّ اكفني بِحلالِكَ عن حرامِكَ، وأغنِني بِفَضلِكَ عَمن سواكَ “.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “اللَّهُمَّ لا مَانِعَ لِما أعْطَيْتَ، ولَا مُعْطِيَ لِما مَنَعْتَ، ولَا يَنْفَعُ ذَا الجَدِّ مِنْكَ الجَدُّ “.

دعاء للرزق مكتوبة

  • ” اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، ويا خير الناصرين، يا ولي المؤمنين، يا غيّاث المستغيثين، إياك نعبد وإيّاك نستعين، اللهم إني أسألك رزقاً واسعاً طيباً من رزقك “.
  • ” اللهم ارزقني علماً نافعاً، ورزقاً واسعاً، وشفاءً من كل داء وسقم، يا من ترزق من تشاء بغير حساب،
  • رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، اللهم ارحمني رحمة تغنيني بها عمن سواك،
  • إلهي أدعوك دعاء من اشتدت فاقته، وضعفت قوته، وقلت حيلته، دعاء الغريق المضطر البائس الفقير الذي لا يجد لكشف ما هو فيه من الذنوب إلّا أنت، يا مغيث أغثني، يا مغيث أغثني، يا مغيث أغثني “.

دعاء ذهاب الهم وقضاء الدين

” دَخَلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَوْمٍ الْمَسْجِدَ فَإِذَا هُوَ بِرَجُلٍ مِنْ الْأَنْصَارِ يُقَالُ لَهُ أَبُو أُمَامَةَ فَقَالَ: يَا أَبَا أُمَامَةَ مَا لِي أَرَاكَ جَالِسًا فِي الْمَسْجِدِ فِي غَيْرِ وَقْتِ الصَّلَاةِ؟ قَالَ: هُمُومٌ لَزِمَتْنِي، وَدُيُونٌ يَا رَسُولَ اللهِ، قَالَ: أَفَلَا أُعَلِّمُكَ كَلَامًا إِذَا أَنْتَ قُلْتَهُ أَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمَّكَ، وَقَضَى عَنْكَ دَيْنَكَ؟ قَالَ: قُلْتُ: بَلَى يَا رَسُولَ اللهِ، قَالَ: قُلْ إِذَا أَصْبَحْتَ، وَإِذَا أَمْسَيْتَ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ الْجُبْنِ وَالْبُخْلِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ غَلَبَةِ الدَّيْنِ، وَقَهْرِ الرِّجَالِ، قَالَ: فَفَعَلْتُ ذَلِكَ فَأَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمِّي، وَقَضَى عَنِّي دَيْنِي “.[2]

اقرأ أيضًا: دعاء ختم القرآن في شهر رمضان

سعة الرزق والقرآن الكريم

بعد أن تناولنا أدعية تحث على الغنى وسعة الرزق وذهاب الفقر،

علاوة على ذلك نتناول خلال السطور التالية آيات وأدعية من القرآن الكريم تدل على سعة الرزق.

  • قال الله تعالى: ” اللَّـهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ “.
  • كما قال الله تعالى: ” قُل تَعالَوا أَتلُ ما حَرَّمَ رَبُّكُم عَلَيكُم أَلّا تُشرِكوا بِهِ شَيئًا وَبِالوالِدَينِ إِحسانًا وَلا تَقتُلوا أَولادَكُم مِن إِملاقٍ نَحنُ نَرزُقُكُم وَإِيّاهُم وَلا تَقرَبُوا الفَواحِشَ ما ظَهَرَ مِنها وَما بَطَنَ وَلا تَقتُلُوا النَّفسَ الَّتي حَرَّمَ اللَّـهُ إِلّا بِالحَقِّ ذلِكُم وَصّاكُم بِهِ لَعَلَّكُم تَعقِلونَ “.
  • قال الله تعالى: ” وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ*وَآيَةٌ لَّهُمُ الْأَرْضُ الْمَيْتَةُ أَحْيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبًّا فَمِنْهُ يَأْكُلُونَ*وَجَعَلْنَا فِيهَا جَنَّاتٍ مِّن نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فِيهَا مِنَ الْعُيُونِ*لِيَأْكُلُوا مِن ثَمَرِهِ وَمَا عَمِلَتْهُ أَيْدِيهِمْ أَفَلَا يَشْكُرُونَ*سُبْحَانَ الَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا مِمَّا تُنبِتُ الْأَرْضُ وَمِنْ أَنفُسِهِمْ وَمِمَّا لَا يَعْلَمُونَ “.
  • كما قال الله تعالى: ” إِنَّمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ أَوْثَانًا وَتَخْلُقُونَ إِفْكًا إِنَّ الَّذِينَ تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّـهِ لَا يَمْلِكُونَ لَكُمْ رِزْقًا فَابْتَغُوا عِندَ اللَّـهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ وَاشْكُرُوا لَهُ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ “.
  • قال الله تعالى: ” وَكَأَيِّن مِّن دَابَّةٍ لَّا تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّـهُ يَرْزُقُهَا وَإِيَّاكُمْ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ*وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّـهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ*اللَّـهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ إِنَّ اللَّـهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ “.

أنواع الرزق

لم ينحصر الرزق في الغنى والمال فقط، فالسعادة ليست مرتبطة بجني الأموال فقط،

على سبيل المثال يعتقد بعض الأشخاص أن المال والغنى يجلبون الشعور بالسعادة، والفقر يجلب شعور التعاسة، وهذا الاعتقاد خاطئ بالفعل،

من ناحية أخرى سعة الرزق والغنى من أحد أنواع الرزق والنعم التي ينعم الله عز وجل بها على عباده،

وتشمل أنواع الرزق جوانب كثيرة من حياة الإنسان، تسهل عليه العيش في الدنيا وتجعله سعيد وراضي، ومن أنواع الرزق:

رزق العلم والحكمة والفقه

العلم هو ميراث الأنبياء، والحكمة من أعظم الأشياء التي يمكن أن يحصل عليها أي إنسان،

حيث قال الله عز وجل ” عمّن أوتي الحكمة بأنّهُ أوتيَ خيرًا كثيرًا “،

ويعد الفقه من أعظم الأرزاق، لأن إذا أراد الله عز وجل من شخص خيرًا جعله يفقه ويفهم في الدين.

رزق الإيمان

الإيمان رزق واسع يجعل الإنسان يشعر براحة القلب وراحة البال، والطمأنينة،

فإذا سكن قلب الشخص الإيمان، يصبح راضي وسعيد بما قسمه الله له، والإيمان من أفضل وأعظم الطرق التي تؤدي إلى الجنة.

رزق الصحة

نعمة الصحة لا تقدر بثمن، ولا يملكها الكثير من العباد، فمن أنعم الله عليه بنعمة الصحة،

وكان بدنة معافى، فكأنه ملك أثمن ما في الدنيا،

حيث تعتبر الصحة والعافية من أفضل النعم بعد نعمة الإيمان بالله عز وجل.

رزق المال

يعتبر المال من الأمور المهمة في الحياة الدنيوية، فهو يساعد الإنسان على العيش،

ولكن حتى يستطيع الإنسان العيش برضا ولكي يبارك الله له في ماله،

لابد أن يصرف هذا المال فيما يرضي الله، ولا يضيعه الإنسان في المتع المحرمة.

نعمة الزوجة الصالحة

من الأشياء التي أثنى عليها سيدنا محمد ” صلى الله عليه وسلم”،

أن يكون للإنسان زوجة صالحة في الحياة تسانده وتظل بجانبه وتهدى له كل دروب الخير،

حيث قال رسول الله “صلى الله عليه وسلم” أن الدنيا دار للأملاك،

وأفضل ما فيها وجود زوجة صالحة، تجعل زوجها ينال رضا الله سبحانه وتعالى.

رزق الذرية الصالحة

يسعد الشخص وكل من حوله بالذرية الصالحة، لأنها من أعظم النعم التي يمن بها الله عز وجل على الإنسان،
وتمثل الذرية الصالحة وقت الحصاد، أي سوف يحصد كل شخص يمن الله عليه بهذه النعمة فعله الطيب الذي فعله طوال حياته.

رزق محبة الناس

عندما يرضى الله عز وجل عن شخص يجعل كل من حوله يحبه، فحب الناس رزق،
لذلك يجب على كل شخص يمتلك هذه النعمة أن يشكر الله عز وجل ويحمده على هذه النعمة العظيمة.[3]

كيفية جلب الرزق وزيادة البركة فيه

  1. التقرب من الله سبحانه وتعالى من خلال العبادات، واتباع أوامر الله، والتضرع والخشوع في الدعاء، والبعد عن كل ما يغضب الله عز وجل، وعن كل ما نهى عنه الله والرسول صلى الله عليه وسلم.
  2. الأخذ بالأسباب، والعمل بجد وصبر، والتوكل على الله في كل شيء.
  3. التوبة عن كل المعاصي، والاستغفار عن كل ذنب، ومجاهدة النفس في عدم العودة إلى أي خطأ ومعصية.
  4. الحرص على صلة رحم الأهل والأصدقاء، فهو أحد أبواب سعة الرزق وزيادة بركته.
  5. لابد أن يتعود الإنسان على كثرة الحمد وشكر الله عز وجل على كثرة النعم التي لا تعد ولا تحصى.
  6. كثرة الصدقة تسع الرزق وتجلب الخير، فيمكن أن يتصدق الإنسان ولو بالقليل.

اقرأ أيضًا: دعاء ليلة القدر مستجاب مكتوب

أسباب تمنع الرزق

ذكر علماء الفقه بعض الأسباب التي تضيق الرزق وتحجبه عن الإنسان، ومن هذه الأسباب:

  1. التواكل وعدم الأخذ بالأسباب التي تؤهل الشخص للرزق والعمل.
  2. علاوة على ذلك ارتكاب المعاصي، والذهاب إلى المحرمات، من أكبر أسباب منع الرزق عن الإنسان.
  3. الكفر بالنعم، وعدم شكر وحمد الله عليها.
  4. عدم الإنفاق في سبيل الله عز وجل، والبخل.
  5. تهاون العبد في الأعمال التي تعتبر شرك بالله.
  6. عدم إخراج مال الزكاة.
  7. نسب الأفضال والنعم إلى البشر ليس إلى الله عز وجل.
  8. عدم القيام بالواجبات والفرائض التي أمرنا الله عز وجل بها.
  9. تساهل العبد في الحصول على المال الحرام، حيث لا تحل البركة إلا بالرزق الحلال.

دعاء الغنى وذهاب الفقر وآداب الدعاء

  1. قبل البدء في الدعاء، يجب التوحيد بالله عز وجل.
  2. نية الدعاء تكون خالصة لوجه الله عز وجل.
  3. الثناء في الدعاء.
  4. كثرة الصلاة على النبي “صلى الله عليه وسلم”.
  5. يفضل الدعاء في اتجاه القبلة.
  6. رفع اليد في اتجاه السماء.
  7. ولكن عدم الدعاء بقطع الأرحام، لأن هذا مخالف للشريعة.
  8. والأهم من ذلك كله الإصرار والإلحاح في الدعاء، والتأكد من أن الله سوف يستجيب لك بإذن الله.
  9. و يفضل الدعاء في وقت الأسحار (الثلث الأخير من الليل)، لأنه من الأوقات المستحبة، أو بين الأذان والإقامة.
  10. من الأفضل دعاء الشخص وهو طاهر أي على وضوء.
  11. من الأفضل خفض صوت الداعي، حفاظًا على خصوصية العبد وربه.

في الختام نرجو أن نكون استوفينا الحديث حول موضوع دعاء الغنى وذهاب الفقر،

والذي قدمنا فيه الكثير من الأدعية التي تحث على جلب الرزق وسعته وذهاب الفقر،

ومن ناحية أخرى تحدثنا أيضًا عن أنواع الرزق، والأسباب التي تحجب الرزق عن الإنسان، بالإضافة إلى ذلك تحدثنا عن آداب الدعاء.

المراجع

  1. islamqa.info، دعاء الغنى وذهاب الفقر، 27-5-2021
  2. ar.wikipedia.org، دعاء الغنى وذهاب الفقر، 27-5-2021
  3. islamweb.net، دعاء الغنى وذهاب الفقر، 27-5-2021
552 مشاهدة
error: Content is protected !!