شجرة الكريسماس السعودية

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 26 ديسمبر 2021
شجرة الكريسماس السعودية

جاءت العديد من التقارير الصحفية بأخبار ما تم حسمه من قبل هيئة الزكاة والضريبة والجمارك السعودية بشأن الإحتفال بعيد الميلاد، وذلك من خلال تداول الزينة، وعقد مراسم الاحتفال، عن طريق دخول شجرة الكريسماس السعودية من خلال شركات الاستيراد، وعلى ذلك جاءت العديد من الأخبار عن بيع تلك الأشجار والزينة داخل المحلات في مدينة الرياض، في حدث لم يشهده المجتمع السعودي من قبل، فهو مجتمع إسلامي، من ناحيته أكدت الجمارك السعودية واعلنت موقفها في شجرة الكريسماس، وكان ذلك على هيئة رد بأن كل ذلك ما هو إلا شائعات.

 شجرة الكريسماس السعودية تغزو منازل المملكة

  • من ناحية أخرى،  تناولت بعض الصحف والمجلات الأمريكية  التغيرات التي تحدث في السعودية هذا العام، والتي ازدادت بشكل كبير وهي مظاهر لم تعتادها المملكة ولا الشعب السعودي، وبعد التشدد الذي يتصف به هذا الشعب، أصبح الاحتفال بعيد الميلاد في العلن، وسط تداول التهنئة وعقد مراسم الاحتفال، وكان ذلك في صدد العديد من الاعتراضات والرفض من الكثير داخل المملكة وخارجها، وقد تناول بعض المشايخ هذا الأمر في صورة من صور الوعظ، إلا أن روح الاحتفال تسربت إلى الأسر السعودية رغم تدخل السلطات الدينية.
  • وقد تردد السؤال الانكاري من بعض المعارضين، “هل أنا في السعودية؟”.. حيث كانت الاحتفالات بهذا العيد تقتصر على السر من بعض العاملين الأجانب داخل المملكة، وبعض الأسر المرتبطة بالتقاليد الغربية، لكن هذا العام بدأت الاحتفالات تخرج عن الصمت، وكان ذلك بعد قيام السلطات السعودية بتخفيف القواعد الدينية “المتشددة”.[1]

موقف هيئة الزكاة والضريبة والجمارك من هذا الحدث

وقد صرحت الجمارك السعودية عن موقفها مما يجري الآن، وتحدثت عن استيراد شجرة الكريسماس السعودية التي تم جلبها من الخارج،  بالإضافة إلى شحنات من التماثيل لبعض الأديان الأخرى، بالإضافة إلى وجود بعض المغتربين يقومون بشراء زينة عيد الميلاد، والاحتفال بها، وذلك بعد أن خففت الهيئات الدينية القيود التي تم فرضها على من يقوم بتلك الأفعال، ورغم ذلك أعلنت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك “عن قرارها بمنع استيراد أي زينة تحمل شعار شجرة الكريسماس، وأي تمثال أو شئ يحمل شعار لأي دين آخر.

المراجع

36 مشاهدة
error: Content is protected !!