كلية المسجد النبوي الشريف أسس وطريقة الدراسة بها

كتابة: نجوى - آخر تحديث: 16 نوفمبر 2020
كلية المسجد النبوي الشريف أسس وطريقة الدراسة بها

إن كلية المسجد النبوي الشريف من الكليات الواقعة في المدينة المنورة، حيث أن هذه الكلية من الكليات التي قد تم إنشائها بأقسام مختلفة ومتنوعة، وهذا من أجل أن تكون المنارة للعلم الشرعي، والعلم الشرعي يأتي من الحرم النبوي، وهذا من أجل إنارة العالم كله، وهذا عن طريق توظيف أجدد الأساليب المتبعة في التعلم، من أجل مواكبة المتطلبات العصرية التي تنهض بالتعليم خصوصا الخاص بالشريعة الإسلامية.

كلية المسجد النبوي الشريف

إن كلية المسجد النبوي الشريف، من الكليات العلمية الشريعة، والتي بدأت في عام 1431هجريا، ولقد تم إنشاء الكلية في داخل المسجد النبوي، حيث يستطيع الطلاب المتخرجين من الثانوية العامة تكميل الدراسة الخاصة بهم في أحد أقسامها، وهذا من غير وضع أي قيود على العمر [1].

أهداف كلية المسجد النبوي الشريف للتعليم

إن كلية المسجد النبوي من الكليات المميزة في العالم، حيث أنها تمثل المنارة العلمية الرائدة في السعودية، وتعد المرجع الأصيل فيما يتعلق بالتعليم الشرعي، والذي يوفر مخرجات مميزة، حيث تريد الكلية أن تقدم العلم الشرعي الأكاديمي المميز بالمسجد النبوي، وهذا يتم عن طريق إختيار كفاءات علمية مميزة، ويتم أيضا عن طريق استعمال التقنيات الحديثة للتعلم، كما يتم هذا عن طريق تفعيل شراكات مؤسسية ومجتمعية، وهذا من أجل خدمة طلاب العلم، ومن أجل خدمة المجتمع، وتتمثل الأهداف التي وضعتها الكلية في الآتي:

  • تعمير المسجد النبوي بواسطة دروس العلم.
  • إعداد الطلبة المتخصصين بالعلوم الشرعية، والمتخصصين بالعلوم العربية من أجل توصيل رسالة الدين الإسلامي، والتي تتحدث على الاعتدال وعن الوسطية.
  • يتم الحرص على توفير خدمات من أجل المجتمع الإسلامي عن طريق نشر الثقافة ونشر العلم.
  • من ضمن أهداف الكلية غرس روح الأخوه، وغرس القيم والأخلاق في نفوس الطلاب.
  • يتم تنمية روابط العلم والثقافة بالجامعات وبالهيئات العلمية.

طريقة الدراسة بكلية المسجد النبوي الشريف

إن الدراسة تعتمد في الكلية على ما يسمى بنظام المستويات، وهذا النظام ينصف العام الدراسي لفصلين دراسيين أساسين، هذا بالإضافة للفصل الصيفي، ويكون مدة الفصل الدراسي الصيفي نصف مدة الفصل الدراسي العادي، ويتم التفرقة بين متطلبات التخرج لمستويات، وهذا يكون وفقا للخطة الدراسية الموضوعة من قبل المجلس التعليمى، ويوجد مجموعة أسس متبعة كالتالي:

  • يجب أن يكون الطلاب ملتزمين بالخطة الأساسية الموضوعة من أجل الدراسة، كما يجب أن يتم تسجيل المقررات الدراسية بشكل تلقائي لهم.
  • لو رسب الطالب، أو حرم من تأدية امتحانات 3 مقررات تعليمية، يحق له الدخول إلى إختبارات الدور الثاني للمقررات التي رسب بها، فإذا لم يستطيع الطالب اجتياز تلك الإختبارات، يجب عليه الخضوع لدراسة تلك المقررات مرة أخرى، من دون الحاجة لدراسة مقررات إضافية .

أسس الدراسة بكلية المسجد النبوي

من ضمن الأسس الدراسية بكلية المسجد النبوي الشريف الآتي:

  • لو رسب الطالب أو حرم من 4 مقررات دراسية أو أكثر، فيتم إعادة دراسة المواد التي حرم منها أو رسب بها، وهذا من دون الإضافة لأي مقررات تعليمية أخرى.
  • لا يجب على الطالب دراسة مستوى يلي المستوى الذي قد تعثر به، ولكن يستطيع أن يفعل هذا من خلال النجاح بالمقررات الدراسية التي تعثر بها .
  • لو أصبح المعدل التراكمي منخفض للطالب عن 2 من 5، سوف يتم توجيه إنذار أكاديمي له.
  • المقررات الدراسية التي يقوم الطالب بتأدية اختباراتها في دور ثان، أو يعيد دراسة تلك المقررات، يتم التسجيل لتلك المقررات على أنها مقررات جديدة بذات المستوى، ويتم حساب الساعات والدرجات بالمعدل كما هي.

وهذا قد بينا إليكم مجموعة معلومات خاصة كلية المسجد النبوي الشريف، كما وضحنا لكم أهداف الكلية التي تعمل من أجلها، ووضحنا لكم الطريقة التي تتبعها الكلية في التدريس، نتمنى أن تكون استمتعت بقراءة المقالة، ونود أن نكون نلنا اعجابكم من خلال سردنا لكافة التفاصيل التي تخص الكلية.

المراجع

172 مشاهدة
error: Content is protected !!