نظام كبير السن ورعايته وأهداف رعاية كبير السن بالمملكة

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 17 يناير 2022
نظام كبير السن ورعايته وأهداف رعاية كبير السن بالمملكة

أعلنت النيابة العامة يوم الأحد الموافق 16 يناير 2022 أن نظام كبير السن ورعايته، يتم تعزيزه من قِبل الحقوق الشرعية والادبية والأسرية والمجتمعية لكبار السن، مع التأكيد على ضمان كافة طرق رعايتهم والحفاظ على كرامتهم، وفرض عقوبات رادعة في حالة الإخلال بهذا الموضوع، ويؤكد هذا النظام أن لكبير السن الحق في أن يعيش مع أسرته، ويجب عليها رعايته رعاية كاملة من جانب أفراد الأسرة.

بعض التعريفات لنظام كبير السن ورعايته

  • نشرت النيابة العامة على موقعها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي” تويتر” أن هذا النظام قد حدد مجموعة من التعريفات تتعلق بهذه الفئة، حيث تم تعريف” كبير السن “بأنه الشخص الذي بلغ ال 60 عامًا فأكثر، و “العائل” هو الشخص الذي يقوم بمهمة رعاية كبير السن ويضمن له حقوقه، و “دار الرعاية الاجتماعية لكبير السن” تشمل أي جهة حكومية أو خاصة أو جهة حصلت على ترخيص من الوزارة، وتكون مهمتها الأساسية هي رعاية كبار السن وتقديم كافة الخدمات اللازمة لهم.
  • وبالنسبة لمصطلح “رعاية كبير السن المحتاج” فإنه في نظام كبير السن قصد به توفير كافة الاحتياجات الضرورية له وتشمل ( المأكل – الملبس – المسكن – رعاية صحية وجسدية)، والمقصود ب “الأسرة” تتضمن الأب و الزوج أو الزوجة، وكذلك الذكور من الأولاد والأحفاد والأخوة [1]

أهداف نظام كبير السن ورعايته

يتضمن النظام مجموعة من الأهداف منها :

  • مسؤولية الأسرة ناحية كبير السن في العيش مع أسرته.
  • تحفيز القادرين من كبار السن على ممارسة العمل، وكذلك الاستفادة من جميع برامج الدعم المخصصة لهم.
  • فرض عقوبات جزائية في حالة انتهاك حقوقهم المالية والمعنوية والاجتماعية.
  • دعم كافة النشاطات التطوعية التي تستهدف خدمة كبار السن.
  • توفير بيئة مناسبة لهم بحيث تحفظ لهم كرامتهم وحقوقهم.
  • إعادة تأهيل المرافق العامة والمساجد وغيرها من الأماكن لتكون ملاءمة ومناسبة لكبار السن، وكذلك تخصيص أماكن لهم في المرافق العامة.
  • توجيه إرشادات للقطاع الخاص وأصحاب الأعمال الخاصة على ضرورة رعايتهم وتقديم الدعم المادي والمعنوي لكبار السن.

عقوبات ومحظورات النظام الجديد

  • قدم النظام الجديد مجموعة من المحظورات منها تحذير العائل من التصرف في أموال كبير السن دون الحصول على موافقة منه، وكذلك التقصير في رعايته، أو إساءة التصرف في أمواله، حيث تتمثل عقوبة العوائل الذي يخالف قوانين النظام في السجن لمدة لا تزيد عن سنة ودفع غرامة 500 الف ريال.
  • وبالنسبة لدور الرعاية فستكون عقوبتها دفع 100 ألف ريال سعودي في حالة الاخلال بمواد النظام.

المراجع

  1. hrsd.gov.sa, وزارة الموارد البشرية، 17/01/2022
727 مشاهدة
error: Content is protected !!