موعد يوم عاشوراء وفضل وحكم هذا الصيام عند المسلمين 1443

كتابة: لارا - آخر تحديث: 14 أغسطس 2021
موعد يوم عاشوراء وفضل وحكم هذا الصيام عند المسلمين 1443

يبحث الكثير من المواطنين على موعد يوم عاشوراء، حتى يتمكن من الصيام في هذا اليوم. حيث اعتاد المسلمين صيام يومي تاسوعاء وعاشوراء من كل عام، وفي المقال التالي نتعرف على تفاصيل أكثر حول موعدهم، بالإضافة إلى فضل يوم عاشوراء.

موعد يوم عاشوراء

أعلنت الدار المصرية للإفتاء يوم الأحد الماضي، والذي كان يوافق 8 من أغسطس، أن يوم عاشوراء سوف يوافق يوم الأربعاء الموافق يوم 18 من أغسطس من عام 2021. وبناءً عليه يكون يوم تاسوعاء هو يوم الثلاثاء الموافق 17 من نفس الشهر لهذا العام.

وعلى هذا، كانت دار الإفتاء قد أعلنت أن بداية العام الهجري كان يوم 9 من أغسطس لهذا العام، والتي يتم الإعلان عنه خلال مؤتمر خاص، أعلن من خلاله وزير الأوقاف، الدكتور محمد مختار جمعة” عن بداية العام الهجري الجديد، كما هنأ الأمة الإسلامية بحلول العام الهجري الجديد.

حكم صيام يوم عاشوراء

بعد أن تعرفنا على موعد يوم عاشوراء يجب أن نعلم أن صيام عاشوراء  يعتبر من السُنن المؤكدة على نبي الله صلى الله عليه وسلم. حيث كان يصومه الرسول عليه الصلاة والسلام حينما ذهب إلى المدينة، وعندما سألوه المسلمين لماذا يصوم هذا اليوم على الرغم من أن النصارى واليهود يصومون هذا اليوم.

فأجاب عليهم أنه يصومه تقرباً من الله، فمن يريد صيامه فلا بأس في ذلك، ومن لم يريد الصوم، فلا ذنب أو ضرر في ذلك. وعندما طلبوا منه تمييز هذا الصيام، قال له أنهم في العام التالي سوف يصوم تاسوعاء وعاشوراء، ولكنه توفى قبل العام الجديد.

ومنذ ذلك الحين أصبح صيام يوم عاشوراء سنة على النبي صلى الله عليه وسلم، كما يفضل البعض صيام يوم 9 و 10 و 11 من شهر محرم، فهو من الشهور التي لها قيمة خاصة لدى المسلمين، حيث انتصر فيها جيش موسى على فرعون وعشيرته.

هنا تجد: سبب صيام يوم عاشوراء

فضل صيام يوم عاشوراء

التقرب من الله له الكثير من الأشكال، وكلها يكون الهدف منها تكفير الذنوب، والدعاء لأنفسنا ولمن نحبهم بصلاح أمرهم في الدنيا والآخرة. وهذا هو فضل صيام عاشوراء، حيث يغفر هذا الصيام ذنوب ما بين العام والعام، وهذا بالنسبة لصغائر الذنوب، ولكن بالنسبة كبائر الأمور فلها شأن آخر.

بالإضافة إلى أن رجال الدين أكدوا على أنه يمكن الاستفادة من فضل هذا اليوم من خلال إخراج الصدقات، أو مساعدة المحتاجين، أو تقديم يد العون إلى من يحتاج إلى ذلك. وفي حالة كان الإنسان يريد الصيام، ولكن تمنعه ظروف صحية، يمكنه إطعام مسكين أو مساعدة فقير في شيء ما يحتاجه.

إلى جانب ذلك، يعتبر هذا اليوم من الأيام المفترجة التي يقبل فيها الدعاء، فعلى كل مسلم أن يلتزم بالفرائض على أقل تقديم، مثل صلاة الفروض، كما يمكنه صلاة النوافل، مع قراءة الكثير من القرآن خلال هذه الأيام.[1]

تعرف على: فضل صيام عاشوراء وحكم صيامه

لماذا سمى بهذا الاسم؟

يرجع السبب الأساسي وراء هذه التسمية إلى أن سيدنا موسى عليه السلام، وقومه بني إسرائيل، قد تغلبوا على فرعون وعشيرته في هذا اليوم، لذلك كان يصومه المسلمون احتفالاً بهذا النصر العظيم على جيوش فرعون.

ولكن في السابق، كان يصوم كل من النصارى واليهود هذا اليوم، ولكن قررت بعض الآراء الفقهية الأخرى فيما بعد، أن يفرقوا صيام المسلمين على صيام اليهود والنصارى، بأن يتم صيام اليوم الذي قبل يوم عاشورا، واليوم الذي يليه.

والجدير بالذكر، أن مرتبة المسلم ترتفع عند الله على حسب قدرته في التقرب من الله، فمن صام الثلاث، ليس كمن صام تاسوعاء وعاشوراء، وليس كمن صام عاشوراء فقط، ولا يستوي بالتالي مع من تصدق.

وفي الختام، الجدير بالذكر أن يوم عاشورا، من المنتظر أن يكون يوم الأربعاء الموافق 19 من أغسطس من هذا العام.

المراجع

  1. ar.wikipedia.org، موعد يوم عاشوراء، 14/8/2021
250 مشاهدة
error: Content is protected !!