علاج الثالول بالثوم وطرق أخرى لعلاج الثالول

طرق علاج الثالول بالثوم وطرق مختلفة لعلاجه

كتابة: دينا - آخر تحديث: 17 مايو 2021
علاج الثالول بالثوم وطرق أخرى لعلاج الثالول

كثير مازادت الحيرة في طرق علاج الثآلول بالثوم، وهو مرض جلدي فيروسي،  يحدث بسبب عدوى فيروس الورم الحليمي البشري الذي يلوث الطبقة الأعلي من الجلد، وهي عبارة عن جلد لطيف يتورم بشكل خفيف، وتظهر الشامة بأشكال وتقديرات عديدة، وذو سطح خشن يعادل الجلد في نفس اللون، ولكن في حالات غير شائعة يكون ذو لون غامق وناعم، ويتم تصنيفه ضمن الأمراض المعدية، وينتشر هذا المرض بشكل عام بين طلاب المدرسة، وهناك طرق عديدة تساعد المريض في التخلص منه ومن أهم هذه التقنيات عن طريق علاج الثآلول بالثوم.

أنواع الثآليل

هناك ستة أنواع من الثالول، يتباين كل نوع عن الآخر في مظهره وظهوره المعتاد، وعادةً ما تكون غير محفوفة بالمخاطر وسهلة، ولكن مظهرها يصيب الشخص المصاب بالضيق، ومن المهم معرفة أن الثالول هو المحرك الأساسي من كل واحد منهم، وقبل مناقشة كيفية التخلص من الثالول بالثوم، سنشير إلى أنواعه:

الثآلول الأساسي

تظهر عادة على أصابع اليدين والقدمين.

لديهم شكل مميز، وسطح مزعج وكثيف، وأكثر بياضا من الجلد عن قرب، وتعتبر من أكثر الأنواع ظهورا للشخص.

ثآلول القدم

يظهر بشكل واضح علي الجانب السفلي من القدم، على عكس الأنواع المختلفة الأخرى، كما يتميز بظهوره داخل الجلد وعدم بروزه للخارج، ويشعر الشخص بالألم في حالة حدوث عدد من المضايقات.

ثآلول الوجه

يظهر هذا النوع بشكل متكرر على الوجه والذراع، يظهر بصورة مستوية وحجم صغير غير محسوس، ويظهر لونه بصورة وردية أو ترابية، وأحيانا أخري يميل إلي الاصفرار.

طرق علاج الثآلول بالثوم

  • الثوم هو نوع من التوابل تم تطويره في جميع أنحاء الكوكب، ويتم تحديده بالبصل والكراث والثوم المعمر.
  • يستخدم الثوم عادة في علاج أمراض القلب والدم.
  • تتضمن هذه الحالات ارتفاع ضغط الدم، ودرجات كبيرة من الكوليسترول أو الدهون المختلفة.
  • للثوم خصائص مضادة للفيروسات لا تصدق، وهو علاج يستخدم عادة للناس.
  • على أي حال، يجب على الفرد أن ينتبه حتى لا يستخدمه على الوجه، لأن مركز الثوم يمكن أن يزعج أو يسبب تآكل البشرة الحساسة، لذلك، يُنصح بوضع زيت الزيتون حول الشامة لحمايتها من نتائج زيت الثوم.
  • يحتوي أيضًا على الأليسين، وهو الجزء الأساسي من الثوم، والذي له تأثيرات مضادة للجراثيم بشكل عام حيث يحاول القضاء على المواد الكيميائية في الكائنات الحية الدقيقة المؤذية.[1]

اقرأ أيضا: أشهر أنواع المضادات الحيوية لنزلات البرد.

كيف يستخدم الثوم لعلاج الثآلول؟

هناك عدد قليل من الأساليب والاستخدامات لعلاج الثآليل بالثوم ، على النحو التالي:

  • ضع قطعة صغيرة من الثوم فوق الشامة وقم بتغطيتها بشاش أو شريط لاصق لبضع ساعات، بشرط ألا تتجاوز 24 ساعة.
    قد يساعد ذلك في علاج الشامة بالثوم.
  • افركي جزءًا كبيرًا من الثوم على الشامة، ثم غطيها بلفافة أو شريط لاصق لبضع ساعات، قد يساعد ذلك في علاج الشامة والتخلص منها.
  • ضع سائلاً من الثوم على الشامة، وقد يساعد ذلك في علاج الشامة بالثوم.
  • قسّم فصًا واحدًا واخلطه بالماء، ثم ضعه على الشامة وقم بتغطيته بلفافة، في تلك المرحلة كرر ذلك كل يوم لمدة ثلاثة ايام إلى شهر تقريبًا.
  • تحتاج الشامات من سنة إلى سنتين لتختفي دون علاج، لكن المريض يتجه إلى العلاج نتيجة عدم ملاءمته لشكله أو على أساس أنه يرى انتشارها إلى مناطق جديدة غير مصابة.

طرق مختلفة لعلاج الثآلول بالثوم

وتتمثل تلك الطرق في الآتي:

علاج التقشير

يتم عن طريق استخدام الأدوية، على سبيل المثال، الكريمات والمراهم التي تحتوي على مادة الساليسيليك المطهرة، والتي تحاول القضاء على طبقات الجلد الميتة للشامات بإختلاف أنواعها حتى تتلاشى ببطء.

العلاج بالتبريد

يتم إجراء هذه الطريقة من خلال مكاتب الأطباء المتخصصين، حيث يتم رش النيتروجين السائل على الشامة ليتم التخلص منها وعند هذه النقطة يتم إزالة الجلد الميت من الشامة في غضون سبعة أيام من التبريد، وقد يحتاج المريض إلى أكثر من جلسة، ومن المهم أن العلاج بالتبريد قد يكون مؤلمًا بالنيتروجين البارد وبالتالي لا يتم استخدام هذه الاستراتيجية لعلاج الشامات عند الأطفال.

الإجراء الطبي

عملية جراحية أساسية يقوم بها الأخصائي بتقطيع أنسجة الثآلول المهيجة لتختفي من تلك النقطة إلى الأمام، ومن نتائج هذه التقنية ترك ندبة في المنطقة المعالجة.

العلاج بالليزر

لم تثبت الدراسات جدوى العلاج بالليزر للثآلول، يمكن أن تترك هذه التقنية ندبة في المنطقة المعالجة.

طرق العلاج المنزلي للثآلول بالثوم

من المهم ألا تكون جميع تقنيات العلاج المنزلي صحيحة ومثبتة تجريبياً، وسيتم الإشارة هنا إلى استراتيجيتين أثبتتا المراجعات أنهما مساهمان بصورة فعالة في القضاء على الوحمة، ليكون العلاج محددًا بالشريط اللاصق والعلاج بالثوم :

فيما يتعلق بالعلاج الشريط اللاصق، هو وضع شريط فضي على الشامة لمدة ستة أيام، عند هذه النقطة قم بإزالتها ورش الشامة بعد ذلك، تترك الشامة مكشوفة لمدة اثنتي عشرة ساعة، وتعاد الدورة حتى يختفي الثآلول نهائيًا أما بالنسبة للعلاج بالثوم فتم التحدث عنه مسبقا.

اقرأ أيضا: أهداف رؤية 2030 في التعليم الأساسي والفني والجامعي.

الوقاية من الثالول

  • في أعقاب مناقشة كيفية القضاء على الثآلول بالثوم، سنناقش تقنيات المكافحة لتقليل معدلها وتقليل انتشارها إلى المناطق غير المصابة، كما أشرنا من قبل فإن العدوى التي تسبب الثآلول معدية.
  • عدم استخدام أدوات الشخص المصاب مثل شفرات الحلاقة والمسحات ومقصات الأظافر.
  • عدم العبث مع الإصابات الحالية، لأن هذا يساعد على انتشار العدوى إلى المناطق غير المصابة.
  • حاول ألا تقضم أظافرك، لأن هذا يؤدي إلى إصابة المنطقة المحيطة بالظفر، مما يساعد على انتشار العدوى.

هذا وقد انتهينا من التعرف إلي كيفية الوقاية من الثآلول بالثوم وطرق أخري مختلفة ومميزة من خلال موقعنا.

المراجع

  1. wikipedia.org، ثؤلول، 17-5-2021
393 مشاهدة
error: Content is protected !!