إطلاق سراح الساعدي القذافي ومغادرته إلى اسطنبول

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 7 سبتمبر 2021
إطلاق سراح الساعدي القذافي ومغادرته إلى اسطنبول

الساعدي القذافي، انتشر اسمه بشكل كبير خلال الفترة الماضية، وذلك بعد الأخبار المتداولة عنه، بعد أن أفرجت عنه السلطات الليبية، وهو نجل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، الذي تم الاستغناء عنه وانتزاعه من الحكم، والذي قتل خلال الانتفاضة التي تمت عام 2011، وذلك جاء وفقاً لمصدر ليبي وكذلك مصدر آخر من داخل الحكومة في الوحدة الوطنية، وقد عمل هذا الخبر على اشتعال مواقع التواصل الاجتماعي التساؤلات والاستفسارات المتعلقة بهذا الموضوع، بالإضافة إلى العديد من التفاصيل الأخرى.

إطلاق سراح الساعدي القذافي

كان الساعدي يوماً قائد للقوات الليبية، وليس ذلك فقط، بل كان من المعروف عنه حبه الشديد لكرة القدم، وقد قرر الاحتراف في إيطاليا، بعد ذلك هرب الساعدي إلى النيجر، وكان ذلك أثناء الإنتفاضة، التي كان يقوم على دعمها حلف شمال الأطلنطي، عن طريق الضربات الجوية، وفي عام 2014 تم تسليمه مرة أخرى في مدينة طرابلس، وقال المصدر موثوق أن الساعدي قد غادر البلاد فورا، من خلال طائرة إلى اسطنبول، وقد أعلنت الحكومة الليبية في بيان أنها على أمل أنه يشارك في الدعم الوطني، والمساهمات الوطنية. [1]

الأوضاع في ليبيا

لفترات طويلة، عانت ليبيا من التوتر والانقسام والفوضى والعنف، وكان ذلك في فترة الانتفاضة، وكانت الحكومة الوطنية قد تم تسليمها الولاية في مارس، وكان ذلك بمثابة جزء من جهود السلام التي من أهم أهدافها أيضا عقد انتخابات خلال شهر ديسمبر، وكان الإفراج عن نجل القذافي نتيجة مفاوضات، شملت العديد من الشخصيات العشائرية، بالإضافة إلى رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة، وذلك وفقاً لما جاءت من اخبار، وكان ذلك الخبر بمثابة انتفاضة ثانية لمحبي الزعيم القذافي، وقد جاء من مصدر رسمي آخر، أن تلك المفاوضات قد مست وزير الداخلية السابق فتحي باشاغا، وقد أعلنت وزارة العدل الليبية في عام 2018، عن براءة الساعدي القذافي من تهمة القتل المنسوبة إليه “وكذلك قضايا الاسترقاق.

إلى هنا متابعينا الكرام لقد انتهينا من كتاب المقال قدمنا لكم التفاصيل الواردة عن آخر الأخبار المتعلقة عن سراح الساعدي القذافي، بالإضافة إلى العديد من المعلومات الأخرى.

المراجع

39 مشاهدة
error: Content is protected !!