السفير جمال غنيم يندد بجرائم العنف الإسرائيلية

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 10 يوليو 2021
السفير جمال غنيم يندد بجرائم العنف الإسرائيلية

السفير جمال غنيم هو المندوب الدائم عن دولة الكويت بين مجالس الأمم المتحدة، لذا قد ألقى كلمته في مؤتمر جينيف في الدورة 47 للأمم المتحدة، وكانت كلمة السفير بمثابة مفاجأة للجميع، حيث أشار لأعمال العنف الإسرائيلية، وانتهاكاتهم ضد الفلسطينيين، مع وقوف العالم كله مكتوفي الأيدي أمام كل هذه الانتهاكات، حيث رأى السفير وجوب التدخل الدولي بهذا الشأن، وللتعرف أكثر عن كلمة السفير، ورأيه في حال العدوان الإسرائيلي على فلسطين تابع السطور التالية.

كلمة السفير جمال غنيم في مؤتمر جينيف

قام السفير الغنيم بإلقاء كلمته باسم دولة الكويت، أمام دول العالم بمجلس الأمم المتحدة الجلسة رقم 47 بجينيف، وأعرب فيها عن ضرورة وجود حل للأزمة الفلسطينية، وضرورة الحسم في أمر معاقبة إسرائيل على ما تقوم به من انتهاكات واضحة بحق الشعب الفلسطيني، حيث أنها تضرب بعرض الحائط كل التحذيرات الدولية التي تقدم إليها، وبذلك يجب ألا تفلت من العقاب الدولي على كل ما قامت به.

حيث أشار السفير أنه رغم الاتفاقات الدولية حول وقف إطلاق النار وذلك يوم 21-5-2021، إلا أن إسرائيل قد استمرت في حال الحصار على غزة، كما استمر الاحتلال في عمليات تهويد مدينة القدس العربية، والعمل على تغير هوية المدينة الحضارية والدينية، مع الإشارة إلى أن إسرائيل قد قامت بخرق اتفاقية جينيف الرابعة، وذلك من خلال عمليات الحفر التي تقوم بها تحت المسجد الأقصى، والأماكن الدينية بالمدينة، وأنه من المفترض نتيجة لخرق إسرائيل الاتفاقيات الدولية أن يتم وضع حل نهائي لهذا الاحتلال الغاشم، وأن تحصل فلسطين على هويتها المستقلة مرة أخرى.[1]

دعم الكويت الدائم للقضية الفلسطينية

كما أكد السفير جمال غنيم عن رفض دولة الكويت ما يقوم به الاحتلال من عمليات اعتداء متواصلة على مدينة غزة المحتلة، حيث يقوم الاحتلال باستهداف وقصف مناطق عامرة بالسكان، مما يتسبب في استشهاد عدد كبير من الفلسطينيين، بالإضافة لتشريد الأسر الفلسطينية ولجوئها إلى مراكز الإيواء.

كما أكد سيادته أن دولته تشجب هذه الجرائم التي تقوم بها إسرائيل التي وصلت إلى جرائم حرب، في حق الشعب الفلسطيني، وتطالب باحترام القانون الدولي من جهة إسرائيل، كما طالب العالم بعقوبة واضحة وحاسمة وعدم إعطاء الضوء الأخضر لإسرائيل، لاستمرارها في عمليات الانتهاكات التي تقوم بها، وما تقوم به من عمليات تهجير قسري للفلسطينين، كما أشار إلى ما يقوم به الاحتلال من انتهاكات بالمسجد الأقصى، وما يقوم به في حي الشيخ جراح، وأحياء سلوم.

وفي النهاية أكد السفير جمال غنيم على دعم الكويت الدائم للقضية الفلسطينية، وأنها هي من رأس أولويات دولة الكويت، ولن ترفع الدولة يدها عن دعم الشعب الفلسطيني حتى ينال حقه كاملا، حسب ما جاء في الاتفاقات الدولية بين الدولتين، ومبادرة السلام.

وإلى هنا نكون عرضنا كلمة السفير جمال غنيم، التي ألقاها في مجلس الأمم المتحدة 47 في حينيف، وتنديد دولته بأعمال العنف الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.

المراجع

414 مشاهدة
error: Content is protected !!