وفاة الشيخ محمود خليل القارئ في المسجد النبوي والقبلتين

كتابة: ايمان السعيد - آخر تحديث: 25 يونيو 2022
وفاة الشيخ محمود خليل القارئ في المسجد النبوي والقبلتين

وفاة الشيخ محمود خليل القارئ في المسجد النبوي والقبلتين من الأمور الهامة والمحزنة التي شغلت جميع مستخدمين مواقع التواصل الاجتماعي، وجميع المواطنين في الدول العربية والإسلامية، وخاصة في المملكة العربية السعودية، حيث شهدت محركات البحث اليوم الموافق 25 من شهر يونيو 2022، نسبة عالية عن المرض الذي أصاب الشيخ محمود خليل، والذي أدى إلى الوفاة، وإليكم اليوم في هذا المقال سبب وفاة الشيخ محمود القارئ في المسجد النبوي، ونسأل الله للفقيد الرحمة والمغفرة وأن يسكنه الله فسيح جناته، وان يلهم أهله والأمة الإسلامية الصبر والسلوان.

وفاة الشيخ محمود خليل القارئ في المسجد النبوي والقبلتين

توفى إلى رحمة الله الشيخ محمود خليل اليوم، وتم الإعلان عن موعد الدفن، حيث من المقرر أن تتم الصلاة على جثمان القارئ محمود في المدينة المنورة، وذلك اليوم بعد صلاة المغرب، ثم يتم دفن الجثمان في إحدى المقابر الخاصة، ومن الجدير بالذكر أن الشيخ محمود اشتهر بصوته العذب والجميل أي تلاوة القرآن الكريم، لذلك سيطر الحزن على الجميع، ويدعون الله أن يرحم الفقيد ويسكنه الفردوس الأعلى، وأن يجعل تلاوته للقرآن الكريم سببا في دخوله الجنة بدون حساب ولا سابقة عذاب.[1]

سبب وفاة القارئ محمود خليل

انتقل إلى رحمة الله الشيخ القارئ محمود خليل، وهذا الخبر الذي انتشر سريعاً عبر مواقع السوشيال ميديا، حيث أنه من الأشخاص المؤثرين في الدين الاسلامي بشكل إيجابي، ويذكر أن سبب الوفاة كان تعرض القارئ محمود سابقاً لوعكة صحية، وعلى إثرها دخل إحدى المستشفيات منذ فترة زمنية قريبة، وظل في المستشفى حتى تم إعلان وفاته بعد تدهور حالته الصحية، وتفاعل الجمهور مع هذا الخبر المحزن بشكل كبير، والجميع يتضرع إلى الله أن يتغمده بواسع رحمته.

برقيات عزاء في محمود خليل

أرسل عدد كبير برقيات عزاء في الشيخ محمود خليل، إلى أسرته، حيث قالت ايمان الشمري ” نسأل الله أن يرحم الشيخ محمود، وان يسكنه فسيح جناته، وان يغفر له ويجزيه خيرا عما قدم للإسلام”، كما علق خالد زايد قائلا” غفر الله للشيخ خليل القارئ، ورفعة درجات، واسكنه الله مع النبيين والصديقين.

المراجع

480 مشاهدة
error: Content is protected !!